أخبار عاجلة

"تحيا مصر" يمول "خطة إنقاذ غرب الدلتا" من السيول بإنشاء 7 محطات جديدة

"تحيا مصر" يمول "خطة إنقاذ غرب الدلتا" من السيول بإنشاء 7 محطات جديدة "تحيا مصر" يمول "خطة إنقاذ غرب الدلتا" من السيول بإنشاء 7 محطات جديدة
أكد الدكتور حسام مغازى وزير الموارد المائية والرى، أن خطة إنقاذ منطقة غرب الدلتا من السيول الممولة من صندوق "تحيا " بمليار جنيه يتم تنفيذها على مرحلتين، لحماية المنطقة من الأمطار الغزيرة.

وأضاف مغازى فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع" أن المرحلة العاجلة، بدأت منذ حدوث أزمة السيول بمحافظتى البحيرة، والإسكندرية، مؤكدا أنها مستمرة لحين انتهاء موسم النوات الشتوية، حيث تتم أعمال التكريك والتعميق والتطهير لشبكة المصارف الزراعية داخل المحافظتين.

وأكد على الفصل بين مسار مصرفى "العموم، وادكو" عن بحيرتى مريوط، وإدكو، مشيراً إلى أن ذلك سوف يستغرق فترة زمنية تتراوح ما بين 6 شهور و12 شهرا، مع استمرار إزالة التعديات على جسور المصارف الزراعية، وذلك للسيطرة على الوضع الحالى.

وأشار مغازى إلى أن الحل الآجل، يتضمن إنشاء 7 محطات طلمبات جديدة مع إحلال وتجديد بعض المحطات، لافتا إلى أن الإنشاء الجديد يستغرق حوالى عامين ونصف ملحقة بالمحطات القائمة، ومدة إعادة التأهيل تستغرق ما بين 6 شهور و18 شهرا، وذلك لمواجهة الاحتياجات المائية المتزايدة، ومواسم الأمطار، وإنشاء مفيض لترعة النوبارية عند الكيلو 100، بالإضافة إلى التوسع فى تركيب شبكات التليمترى أمام كافة المحطات الرى والصرف بمنطقة غرب الدلتا لتوفير البيانات، وحالة مناسيب المياه، مما يساعد متخذى القرار فى التعامل السريع مع الطوارئ والحالات الحرجة، وذلك من خلال الهاتف المحمول، حيث تصل إليهم رسائل نصية بمناسيب المياه، وهى أحدث تقنية لتوفير المعلومات.

وأوضح مغازى، أن الحلول العاجلة تصل تكلفتها لنحو 190 مليون جنيه وتشمل أيضا تعلية الجسور المنخفضة وإعادة الشبكة للمناسيب التصميمية وعمل مغذيات للمزارع السمكية داخل بحيرتى إدكو ومريوط، بحيث يتم التحكم فيها أثناء النوات مع إنشاء 5 سحارات جديدة لنقل المياه أسفل الطرق الفرعية، بالإضافة إلى السحارات القائمة، والتنسيق مع وزارة الإسكان فيما يتعلق بمحطات الصرف الصحى، حيث يستقبل مصرف العموم المنسوب النهائى لمياه الصرف الصحى المعالجة، والمتوقع زيادته لنحو 1.7 مليون م3، علاوة على قيام مصلحة الرى بتنفيذ خطة لإعادة تأهيل جسور الترع الفرعية والصغيرة.

مصر 365