أخبار عاجلة

لجنة الفنون بـ"الأعلى للجامعات" تتفقد مبنى كلية الفنون الجميلة بأسيوط

استقبل الدكتور أحمد عبده جعيص نائب رئيس جامعة أسيوط لشئون الدراسات العليا والبحوث، لجنة من قطاع الفنون والتربية الموسيقية بالمجلس الأعلى للجامعات.

وتضم اللجنة كلاً من الدكتور طارق زبادى أستاذ متفرغ بكلية الفنون الجميلة بجامعة الإسكندرية والدكتور محمد قطب حسين عميد كلية التربية الفنية بجامعة حلوان والدكتور السيد إبراهيم قنديل أستاذ الجرافيك وعميد كلية الفنون الجميلة جامعة الإسكندرية، وذلك خلال زيارتهم للجامعة والتى تهدف إلى ذلك تفقد مبنى كلية الفنون الجميلة والتأكد من استيفائه معايير تقرير دراسة الجدوى الخاصة بإنشاء الكلية بأسيوط، وذلك بحضور الدكتور عادل ريان نائب رئيس الجامعة السابق لشئون التعليم والطلاب والدكتور منصور المنسى عميد كلية التربية النوعية بجامعة أسيوط .

وأكد الدكتور أحمد جعيص نائب رئيس جامعة أسيوط لشئون الدراسات العليا والبحوث، أن فكرة إنشاء كلية الفنون الجميلة بجامعة أسيوط كانت خيالاً يراود إدارة الجامعة منذ فترة واليوم أصبحت حقيقة على أرض الواقع، مضيفاً أن الهدف من إنشاء الكلية هو العمل على الارتقاء بالذوق العام والذى من شأنه تهذيب الحس والروح وتغذية العقل والوجدان، مؤكداً أن الجامعة اتخذت كل الإجراءات المتبعة فى هذا الشأن بدايةً من موافقة مجلس الجامعة برئاسة الدكتور محمد عبد السميع عيد الذى تابع إجراءات إصدار موافقة المجلس الأعلى للجامعات، مؤكداً جهود إدارة الجامعة التى لم تبخل فى دعم الكلية وإمدادها بكل الإمكانيات المادية البشرية لانطلاق العمل بها.

ومن جانبه أوضح الدكتور طارق زبادى الأستاذ المتفرغ بكلية الفنون الجميلة بجامعة الإسكندرية رئيس اللجنة أن الكلية الوليدة سوف يكون لها دور فعال فى إحداث تغيير نوعى فى جامعة أسيوط وذلك لان الفن يرتبط ارتباطاً وثيقاً بالمجتمع وبكافة الأحداث والتطورات الراهنة كما يناقش الكثير من العادات القديمة وتأثيراتها المختلفة على الإنسان والمجتمع عموماً، بالإضافة إلى إبراز القيم والمفاهيم الثقافية الراقية بأسلوب فنى متحضر، مؤكداً أن إنشاء كلية الفنون الجميلة بأسيوط بات مطلبا حيويا للارتقاء بالسلوك الإنسانى بوجه عام وبالحس الإبداعى والذوق الفنى بوجه خاص، كما أنها سوف تسهم فى تخريج جيل جديد من الفنانين على أسس عالية من المهنية والمهارة ولديهم تقنيات فنية متنوعة، وذلك تمهيداً لإقامة حضارة فنية جديدة على غرار الحضارات القديمة .

وأعرب الدكتور منصور المنسى عميد كلية التربية النوعية بجامعة أسيوط عن سعادته بإنشاء كلية الفنون الجميلة بجامعة أسيوط، وذلك بفضل الدعم المستمر لأسرة الجامعة والتى لم تدخر جهداً فى العمل على إرساء قواعد تلك الكلية الوليدة والتى ستكون منارة إشعاع فنى راقِ، مضيفاً أن قسم الفنون بكلية التربية النوعية سوف يقوم بتهيئة المجتمع لاستيعاب هذا المولود الجديد والذى سينضم إلى قائمة كليات جامعة أسيوط والتى تخرج أجيال واعية ومتطورة على أسس وركائز قوية تصلح لتلبية احتياجات سوق العمل.

اليوم السابع -8 -2015

اليوم السابع -8 -2015

اليوم السابع -8 -2015
>

مصر 365