بالصور.. أخطر الأوبئة التي شهدها العالم منذ قرن «تسلسل زمني»

فيما يلي تذكير بأخطر الأوبئة التي عرفها العالم منذ قرن بعد إعلان منظمة الصحة العالمية، الجمعة، أن وباء «إيبولا» الذي تسبب حتى الآن بوفاة نحو 100 شخص في أفريقيا يعتبر «الأكبر والأخطر» في خلال 40 عقدًا.

* الأنفلونزا الإسبانية (1918-1919) «40 مليون وفاة»

أصابت هذه الإنفلونزا قسمًا كبيرًا من سكان العالم (وباء عام) مع انتهاء الحرب العالمية الأولى، وتشير تقديرات منظمة الصحة العالمية إلى أنها حصدت 40 مليون شخص، وأصابت خصوصًا أشخاصًا أضعفهم العوز والحرمان أثناء الحرب.

* الأنفلونزا الآسيوية (1957-1958) «4 ملايين وفاة»

انتشر هذا الوباء الذي تعود بؤرته إلى الصين، على نطاق واسع في شتاء 1957 إلى ربيع 1958، على موجتين حادتين. وتسببت هذه الحمى بحسب تقديرات منظمة الصحة العالمية في وفاة من مليون إلى 4 ملايين شخص في العالم.

* أنفلونزا هونج كونج (1968-1969) «1- 2 مليون وفاة»

انتشر فيروس هذه الأنفلونزا اعتبارًا من صيف 1968 وكان مسؤولًا عن وفاة ما بين مليون ومليوني مريض. وقد اعتبر برأي علماء الأوبئة أول وباء عام انتشر على نطاق واسع في العصر الحديث: عصر وسائل النقل الجوي السريع، والأول أيضًا الذي أشرفت على مراقبته عالمية.

San Jose Normal School volunteers

* الإيدز (منذ 1981) «39 مليونًا»

يعتبر وباء فيروس نقص المناعة البشرية المحتملة الأكثر فتكًا على الإطلاق. وبحسب برنامج الأمم المتحدة المشترك لفيروس نقص المناعة البشرية «الإيدز» أصيب حوالي 78 مليون شخص بفيروس إتش آي في منذ 1981 في العالم، توفي منهم 39 مليونًا بمرض الإيدز. والعلماء غير متفقين بخصوص مصدر الوباء لكن معظمهم يتفقون على انتقاله من القرد إلى الإنسان في مطلع القرن العشرين.

* وباء الالتهاب الرئوي اللانمطي الحاد «سارس» (2002-2003) «800 وفاة»

ظهر وباء الالتهاب الرئوي اللانمطي الحاد (سارس) المعروف علميًا أيضًا بالمتلازمة التنفسية الحادّة الوخيمة في إقليم جوانجدونج في جنوب الصين في نوفمبر 2002، وقد أصاب أكثر من 8 آلاف شخص وتسبب في وفاة أكثر من 800 شخص في العالم، حوالي 350 منهم في الصين. وقد أثار هذا الفيروس موجة ذعر عالمية.

* أنفلونزا الطيور إتش 5 إن 1 (منذ 2003) «400 وفاة»

اجتاحت أنفلونزا الطيور (فيروس إتش 5 إن 1) التي تسببت بموجة هلع في العالم، في البداية مزارع دجاج في هونج كونج قبل انتقاله إلى البشر. وكما فعل فيروس «إيبولا» الجمعة أعلنت منظمة الصحة العالمية «حالة طوارئ صحية عامة ذات بعد عالمي». لكن الحصيلة الإجمالية لم تتجاوز 400 وفاة في العالم بحسب إحصاء أعلنته منظمة الصحة العالمية في 2014.

* أنفلونزا إتش 1 إن 1 أو أنفلونزا الخنازير (2009) «18500 وفاة»

ظهر هذا الوباء في المكسيك في أواخر مارس 2009. وأطلق إنذار من خطر انتشار الوباء على نطاق واسع في 11 يونيو 2009 ورفع في 10 أغسطس 2010. وتبين أن الفيروس أقل فتكًا مما كان يخشى، وقد أعدت لقاحات في غضون بضعة أشهر. وأحصت منظمة الصحة العالمية في نهاية المطاف 18500 وفاة في العالم.

وكل سنة تتسبب الأوبئة السنوية للأنفلونزا بحالات خطرة تقدر بما بين ثلاثة وخمسة ملايين، تؤدي ما بين 250 ألفًا و500 ألف منها إلى الوفاة بالفيروس بحسب منظمة الصحة العالمية.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة