أخبار عاجلة

70% من البالغين يتعرضون لإجهاد العين بسبب شاشات الكمبيوتر والمحمول

70% من البالغين يتعرضون لإجهاد العين بسبب شاشات الكمبيوتر والمحمول 70% من البالغين يتعرضون لإجهاد العين بسبب شاشات الكمبيوتر والمحمول

أصبح إنسان هذا العصر يقضى أغلب وقته أمام الشاشات، سواء الكمبيوتر أو المحمول أو التليفزيون أو غيرها من الأدوات التقنية الجديدة، لكن دراسة جديدة أوضحت أن 70% من البالغين يعانون من إجهاد العين من جراء استخدام تلك الشاشات.

قام بالاستفتاء مجموعة تجارية تهتم بمنتجات العناية بالعين وسألت المشاركين عن أعراض إجهاد العين الذى يشمل جفاف العين، ضبابية الرؤية، تعب العين، تشنجات الرقبة والكتف، وحذرت من أن لهذا مخاطر كبيرة على المدى الطويل بما فى ذلك ضمور بقعة الشبكية والمياه البيضاء "إعتام عدسة العين".

وتعليقا على النتائج، قال دكتور جوشو دونايف أستاذ مساعد طب العيون بجامعة ولاية بنسلفانيا، إننا عند استخدام الشاشات المختلفة فإن أعيننا لا تطرف وبذا لا تنتشر الدموع على سطح العين وبالتالى جفافها.

وأشار إلى أنه تم إجراء الاستفتاء على 7160 فردا بالغا، ووجد أن 60% منهم يقضون على الأقل 6 ساعات أمام الشاشات، و28% يقضون أكثر من 10 ساعات، وجد أن 70% منهم أشاروا إلى وجود شعور بعدم الراحة فى العين.

ولفت إلى أن دراسات سابقة أوصت بأن الاستخدام الأمثل لتلك الشاشات ينبغى أن يكون على بعد ذراع تقريبا منا وفى نفس مستوى العين، وتقليل إضاءة تلك الشاشات، ولفت النظر بعيدا عن الشاشات كل 20 دقيقة تقريبا. كما أن دراسات أخرى أشارت إلى أن التجول كل 20 دقيقة مفيد للعين وللقلب والأوعية الدموية أيضا.

وأوضح أن تحذير الشركة من أن الانبعاث قد يسبب ضمور البقعة وإعتام العدسة بسبب الضوء الأزرق المنبعث من تلك الشاشات، كان باعتمادهم على دراسة سابقة تمت على 800 من الصيادين الذين يتعرضون مباشرة لأشعة الشمس لعدة ساعات فى اليوم، وعلى مدى سنوات ثبت أنه تزداد إصابتهم بأمراض العين، وأظهر تحليل الدراسة تورط طيف الضوء الأزرق فى هذا الأمر. كما أن هناك أبحاث أخرى أشارت إلى أن الضوء الأزرق يمكن أن يصيب العين بأمراض نتيجة للأكسدة وزيادة الشوارد الحرة.

وأضاف دانيف، أنه لم يجد طوال فترة أبحاثه دليلا قاطعا على أن الضوء الأزرق من الكمبيوتر له ضرر، كما إنه ليس هناك أدلة مؤكدة على أن التعرض لضوء الشمس، وضوء الشاشات لفترة طويلة لا يسبب أضرار العين، لكن يعتقد أنه على الأرجح هناك ضرر وينبغى استخدام النظارات الواقية والفلاتر لتقليله، كما يقترح ضرورة أن تطرف العين باستمرار، وأن نقلل فترات التعرض لهذا الضوء.

للمزيد من أخبار الصحة والطب..

فيتامين "د" لحماية الجسم من لين العظام والتهاب المفاصل

تحذير: الإفراط فى المسكنات يمكن أن يؤدى إلى الموت

استشارى أمراض عصبية: الشعور بالنقص هو الاستسلام لأحاسيس الفشل
>

مصر 365