أخبار عاجلة

تحليل خططي – صور.. كيف ينجح كافاني في اللعب مع إبرا؟

تحليل خططي – صور.. كيف ينجح كافاني في اللعب مع إبرا؟ تحليل خططي – صور.. كيف ينجح كافاني في اللعب مع إبرا؟

أهم سؤال يتردد فيما يخص الدوري الفرنسي لموسم 2013-2014، هو هل ينجح ثنائي باريس سان جيرمان زلاتان إبراهيموفيتش وإديسون كافاني في اللعب معا؟

رأس الحربة الكلاسيكي هو النوع الذي يأتي منه إديسون كافاني وزلاتان إبراهيموفيتش.

وهذا النوع من اللاعبين "طماع" يحب أن يكون محور اللعب وأن يلعب دون تعليمات خططية خانقة، بحسب ما يشرحه ديفيد جينولا أحد أيقونات الكرة الفرنسية.

لهذا يؤمن جينولا بصعوبة نجاح إبرا وكافاني، إلا إذا وافق أحدهما على التضحية خططيا من اجل الآخر.

إذن من يضحي

بداية، الفرضية التي ينطلق منها تقرير الموقع الشهير "فورفورتو" هي أن الثنائي سيلعب أساسيا وفي مركز رأس الحربة.

ويعتمد التقرير على تصريح لورلان بلان المدير الفني لباريس سان جيرمان، والذي يقول فيه: "حين تمتلك إبرا وكافاني، أنت تلعب 4-4-2 بدون تفكير".

ويستعرض التقرير تحليلا لطريقة تحرك كل لاعب من الثنائي، وبدأ بإديسون كافاني.

"كافاني يبدأ الهجمات من مناطق متقدمة في أرض الملعب، يمرر كثيرا للجناحين ويحب التواجد بشكل مكثف داخل منطقة الجزاء".

والجملة السابقة مبنية على تحليل لتحركات كافاني مع نابولي في مباراتي روما وأتالانتا بالدوري الإيطالي.

JF-ligue-1

أما إبراهيموفيتش، فيبدأ تحركه من أماكن متأخرة أكثر بكثير من كافاني، ويمرر للعمق أكثر بكثير من نجم أوروجواي كذلك.

وهذا يظهر في تحليل تحركات وتمريرات إبراهيموفيتش في مباراتي باريس سان جيرمان ضد ليل وترويس عام 2012.

JF-ligue-2

النتيجة

لهذا يؤكد التحليل على أن نجاح ثنائي إبرا-كافاني متوقف على ما يلي خططيا:

1) اللعب بطريقة 4-4-2 وبمهاجمين اثنين ثابتين.

2) إبرا حين يترك موقعه ويتحرك خلف كافاني.

3) كافاني حين يترك موقعه يتحرك بحيث يفتح الملعب على الجناحين.

ويشير التقرير إلى أن بذلك، سيكون إبراهيموفيتش هو المطالب بالتضحية أكثر من كافاني، وهو المحور الذي يحدد، ما إذا كان الثنائي سينجح في اللعب معا أم لا.

فيديو اليوم السابع