أخبار عاجلة

شواطئ القنفذة تجذب المتنزهين والزوار في العيد

شواطئ القنفذة تجذب المتنزهين والزوار في العيد شواطئ القنفذة تجذب المتنزهين والزوار في العيد
توافدت جموع كبيرة من المتنزهين والزوار على شواطئ القنفذة خلال إجازة العيد للاستمتاع بالمناظر الطبيعية الخلابة، بعد إنشاء عدد من المتنزهات والشواطئ في المحافظة التي تم تجهيزها بالمقاعد ومناطق النزهة المشجرة والمرافق الخدمية الأخرى.وأوضح محمد الغامدي أنه يحرص على زيارة سواحل القنفذة قادما من الباحة كلما سنحت له الفرصة، مشيرا إلى أنه يعشق النزهات البحرية والصيد في مياه القنفذة الدافئة.فيما بين كل من علي عسيري وعبدالله القرني وخالد سعيد، أنهم يقصدون منطقة القنفذة في مثل هذا الوقت من كل عام للاستمتاع بأجواء القنفذة الدافئة ومناظرها الطبيعية الخلابة، وممارسة هواية الصيد في بحرها الغني بالأسماك والمخلوقات البحرية.وذكر كل من محمد عبدالرحمن وأحمد الشهراني وخالد العمري، أنهم قدموا من محافظة بيشة، كعادتهم في مثل هذا الوقت من كل عام، لقضاء أوقات ممتعة في ربوع محافظة القنفذة الخلابة وبحرها الصافي وأجوائها الدافئة نسبيا، وقالوا: «تشهد محافظة القنفذة نموا كبيرا ومستمرا مع التطور الذي تشهده المنطقة، خاصة فيما يتعلق بالخدمات المقدمة للزوار مثل زيادة أعداد الشقق السكنية والفنادق، وتوفر قوارب النزهة التي تجوب الجزر القريبة، وتشهد إقبالا كبيرا من عشاق البحر والصيد».بدوره، أكد محافظ القنفذة فضا البقمي لـ(عكاظ) أن القنفذة شهدت تطورا متسارعا في شتى المجالات وذلك بفضل من الله سبحانه وتعالى ثم بجهود ومتابعة من سمو أمير منطقة مكة المكرمة صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل، مشيرا إلى أن المحافظة والمراكز التابعة لها حظيت بمشاريع تنموية بنحو ثلاثة مليارات ريال.ووصف البقمي القنفذة بأنها منطقة سياحية من الدرجة الأولى، إذ تمتاز بشواطئ جميلة تمتد من رأس محسن بمركز دوقة شمالا إلى جبل الصبايا بمركز حلي جنوبا وتوجد أربع بلديات لخدمة هذه الشواطئ هي بلدية المظيلف شمال القنفذة وبلدية القنفذة وبلدية القوز جنوب القنفذة 30 كم وبلدية مركز حلي 70 كم، إضافة إلى بلدية سبت الجارة وخميس حرب شرق القنفذة لخدمة زوار المرتفعات الجبلية والأودية الخضراء.وذكر أن القنفذة تمتاز بالعديد من المتنزهات على شواطئها منها رأس محسن وحنيش (ابو النور حاليا) والكورنيش الجنوبي والغربي ومنتزه القنع والجميعات وعدد كبير من الجزر البحرية تصل الى قرابة 68 جزيرة بحرية أهمها أم شعارين وأم القماري وجبل الصبايا.وأفاد البقمي أن هناك 68 جزيرة في البحر الأحمر تتبع للقنفذة تستهوي محبي رحلات البحر والصيد والغوص، وتتميز تلك الجزر برمالها البيضاء الناصعة وشواطئها الساحرة، حيث تسير رحلات يومية ومتواصلة إليها للتمتع بالشواطئ البكر والجمال الطبيعي، كما تكتسي هذه الجزر بالأشجار، وتعد موقعاً للصيادين يتجمعون فيه للراحة والنوم أثناء رحلات الصيد التي تصل إلى يومين.وبين البقمي أن الجهات المعنية ذات العلاقة تعمل على تقديم تسهيلاتها في جميع الخدمات المقدمة للزوار والسائحين من أجل الاستمتاع بقضاء إجازة جميلة للأسر على شواطئ القنفذة.من جهته، أوضح رئيس بلدية القنفذة الدكتور سالم علي منيف، انه يجري الآن إنشاء حديقة على الواجهة البحرية في مدخل القنفذة الشمالي بجوار مخطط الخالدية بمدينة القنفذة، وأضاف: «عملت بلدية القنفذة على إيجاد أماكن ترفيهية تنعكس إيجابيا على التطور السياحي الحاصل في المرافق والخدمات الترفيهية، وبما يتناسب مع موقع محافظة القنفذة المميز».وبين منيف أنه جرى التعاون مع شرطة القنفذة في تلقي البلاغات عن أي مخالفات يقوم بها بعض الزوار والمتنزهين في الكتابة على الجدران أو الوقوف على الأرصفة.وأفاد أن أعدادا كبيرة من الزوار والمتنزهين يتوافدون على شواطئ القنفذة، خاصة من منطقة السراة من الباحثين عن دفء الشواطئ، وبينهم عشاق الصيد في الجزر.وأكد كل من المهندس عماد الصبحي رئيس بلدية المظيلف والمهندس إبراهيم الفقيه رئيس بلدية القوز والمهندس محمد القرني رئيس بلدية حلي والمهندس عبدالله الزبيدي رئيس بلدية سبت الجارة وخميس حرب ان بلديات المحافظة استعدت في وقت مبكر لاستقبال الزوار والمتنزهين خلال إجازة عيد الفطر المبارك