أخبار عاجلة

تشييع جنازة شهيدي الشرطة بالمنيا.. والضابط المصاب يرفض دخول المستشفى

تشييع جنازة شهيدي الشرطة بالمنيا.. والضابط المصاب يرفض دخول المستشفى تشييع جنازة شهيدي الشرطة بالمنيا.. والضابط المصاب يرفض دخول المستشفى
قال اللواء أبو القاسم أبو ضيف، مدير أمن أسيوط، الأربعاء، إنه سيتم تشييع جثماني ضابطي الشرطة النقيب محمد حامد عبد الحكيم طه، والنقيب محمد يوسف عبد العظيم، اللذين لقيا حتفهما في حملة أمنية، وذلك من مسجد المجيدي بمدينة ملوي، ويتم دفن الشهيد الرائد محمد حامد في منطقة الشيخ عبادة والنقيب محمد يوسف عبد العظيم بمنطقة البراشا. وأشار إلى أن «الضابط المصاب تم علاجه ورفض دخول المستشفى». كان اللواء أبوالقاسم أبوضيف، مساعد وزير الداخلية، مدير أمن أسيوط، تلقى إخطارا من اللواء حسن سيف، رئيس المباحث الجنائية بمديرية أمن أسيوط، يفيد بمصرع النقيب محمد حامد عبد الحكيم طه، والنقيب محمد يوسف عبدالعظيم، وإصابة الملازم أول عمرو طلعت حلمي، خلال حملة أمنية لضبط الخارجين على القانون بمركز ديروط بأسيوط. وأضاف أن قوات الأمن كانت خرجت لضبط مسجل خطر، يدعى أحمد فولي منصور، مقيم بندر ديروط هارب من أحكام قضائية آخرها السجن المؤبد لمدة 15سنة، وعقب رؤيته القوات وقع تبادل لإطلاق النيران، أسفر عن مقتل الضابطين وإصابة الثالث. ومن جانبها، انتقلت قيادات مديرية الأمن على رأسهم اللواء أبوضيف، واللواء حسن سيف مدير المباحث الجنائية على رأس قوات غفيرة وتعزيزات من الأمن المركزى إلى مركز ديروط لمتابعة الحادث والسيطرة على الموقف.