أخبار عاجلة

داليا البحيري: وفاة ابنتي زلزلني والزواج شرّ لا بدّ منه

داليا البحيري: وفاة ابنتي زلزلني والزواج شرّ لا بدّ منه داليا البحيري: وفاة ابنتي زلزلني والزواج شرّ لا بدّ منه

تطرّقت الفنانة داليا البحيري خلال استضافتها في برنامج "أنا والعسل" مع الإعلامي نيشان إلى الحديث عن جوانب عديدة في حياتها، مثل طلاقها من زوج سوسن بدر، ووفاة ابنتها الأولى، فضلاً عن حديثها عن الفنّانة أنغام، وهل تعيد العمل معها؟
أخطاء زوجها
فقد تحدّثت داليا عن طلاقها من فريد المرشديّ الذي كان في يوم من الأيام زوج الفنانة سوسن بدر، مشيرة إلى أنّها لا تعرف إذا ما كان قد خانها أم لا، موضحة أنّه كان هناك أخطاء عديدة، تراكمت وأدّت إلى انعدام الثقة بشكل كبير. لكنّ داليا رفضت الخوض في التفاصيل، مشدّدة على أنّ الأمر يخصّ طرفاً ثالثاً وهي ابنتها "قسمت"، ما يُخرج الأمر من دائرة الشأن الخاص بها وبطليقها.
لن تعمل مع أنغام
وعن أسبقيّة زواجه بالفنّانة سوسن بدر، قالت داليا إنّه لم يخض معها في تفاصيل هذه الزيجة، موضحة أنّ هناك مشروعاً عن الملكة نفرتيتي من المحتمل أن تُشاركها فيه سوسن، نظراً إلى ملامحها الفرعونيّة التي تؤهّلها لتأدية الدور.
ورأت داليا استحالة أن يجمعها عمل آخر مع أنغام، بعدما سبق وتعاونت معها في مسلسل "في غمضة عين"، مشيرة إلى أنّه لا يوجد أيّ كيمياء بينهما، كاشفة عن أنّ مجرّد إلقاء تحيّة "صباح الخير" لم تكن تُقال بينهما في الستوديو، منذ منتصف التصوير تقريباً. لكنّه بالرغم من كلّ ما ذكرته، فقد عايدت داليا أنغام برسالة مباشرة على الهواء.
وفاة ابنتها
وعن وفاة ابنتها الأولى خديجة من زوجها الأوّل سعيد جميل، قالت إنّه الحادث الأعظم في حياتها، والذي زلزلها نفسيّاً، بعد أن توفيت في الشهر التاسع، بعد إصابتها بمرض نادر، وهو عبارة عن نقص الجين المسؤول عن حركة العضلات. واعتبرت داليا أنّ وفاة ابنتها، أصابتها بأزمة نفسيّة، لكنّها علّمتها ـ في ما بعد ـ أن تشعر بنعم الله الكثيرة، حينما رُزقت بابنتها "قسمت" من زوجها الثاني حيث ولدت طبيعية.
واعتبرت داليا أنّ مشاعر الأمومة ليست الإنجاز الوحيد للمرأة، إلا أنّها عادت لتقول إنّ كلامها كان بسبب عقم الكثيرات اللواتي لا يُنجبن.
علاقة حبّ سريّة
وتحدّثت داليا عن سعادتها بنجاح تجربة مسلسل "القاصرات"، مشيرة إلى أنّ الفتيات الصغيرات المشاركات في العمل، مثل "منة عرفة" و"ملك أحمد زاهر" و"حنان"، نجحن بشكل كبير في إيصال رسالة إلى المجتمع. وحمدت داليا الله على أنّ عرض المسلسل جاء في توقيت تزيد فيه نسبة المشاهدة بشكل كبير، خصوصاً أنّ الأمر خطير ومرتبط بالعادات والتقاليد؛ فليست الأزمة في زواج القاصرات، بل الأزمة كامنة في الأعراف التي تقول إنّ الأرملة لا يجب عليها أن تتزوّج مرّة ثانية، وهو ما أجبر شخصيّة "عطر" التي تجسّدها في المسلسل أن تعيش في علاقة حبّ سريّة مع الفنّان ياسر جلال. واعتبرت داليا أنّ المسلسل بمثابة صفعة على وجه السلفيين، فيما أوضحت أنّ سقوط حكم الإخوان كان حلماً، ولم تكن تتخيّل أنّ النظام سيسقط بهذه السرعة.
وتحدّثت داليا عن الرئيس الأسبق حسني مبارك، فقالت إنّه احترم الشعب وتنحّى من دون إراقة الدماء، ولم يفعل مثلما فعل الإخوان، داعية إلى تطبيق القول الشهير"ارحموا عزيز قوم ذلّ" بحق مبارك.
وتفوّقت نسبة الجمال التي منحتها داليا لنفسها عن ذكائها وثقافتها، فيما اعتبرت أنّ الزواج شرّ لابدّ منه، ومنحت لنفسها في الشرّ درجة 5 من عشرة.

سيدتي