أخبار عاجلة

القنفذة تستقبل زوارها بـ15 موقعا و700 مظلة

القنفذة تستقبل زوارها بـ15 موقعا و700 مظلة القنفذة تستقبل زوارها بـ15 موقعا و700 مظلة

 إبراهيم المتحمي، عبدالله الفقيه (القنفذة)

أعدت بلدية القنفذة 15 موقعا لاستقبال زوار المحافظة خلال أيام عيد الفطر، وشيدت نحو 700 مظلة واقية من الشمس في العديد من الحدائق والمتنزهات والكورنيش.وأوضح رئيس بلدية القنفذة الدكتور سالم علي منيف أن البلدية انتهت من إنشاء حديقة الكورنيش الجديدة الواقعة على البحر مباشرة بمساحة تقدر بثمانية آلاف متر مربع، وتحوي جلسات عوائل وإنارة، لافتا إلى أن البلدية نفذت المرحلة الثانية لتحسين الواجهة البحرية بثلاثة ملايين وتشييد جلسات على البحر وتركيب ملاهي أطفال.وبين منيف أنه جرى تركيب 300 مظلة واقية من الشمس، لافتا إلى أن القنفذة تستقبل زوارها في العيد في 15 موقعا مثل متنزة حنيش والكورنيش الشمالي والكورنيش الغربي والكورنيش الجنوبي ومنتزة القنع.وأفاد منيف أن محافظ القنفذة كلف لجنة لمراقبة الشقق المفروشة وعدم المغالاة في الأسعار خلال إجازة عيد الفطر.بينما أعلن رئيس بلدية القوز المهندس إبراهيم الفقيه أن البلدية انتهت من تركيب 150 مظلة واقية من الشمس في حديقة الملك عبدالله بالقوز وحديقة المملكة على الطريق العام وتركيب عدد من المظلات في شاطئ الجميعات.وفي السياق ذاته، ذكر رئيس بلدية المظيلف المهندس عماد الصبحي أن البلدية انتهت من تجهيز شاطئ المظيلف الواقع على البحر حيث جرى تركيب 200 مظلة، وسفلتة الطريق المؤدي إليه وإنارته، مشيرا إلى أنه الشاطئ جاهز لاستقبال الزوار والمتنزهين في عيد الفطر السعيد.يأتي ذلك في وقت فضل كثير من أهالي القنفذة قضاء أيام العيد في المحافظة لما تتميز به من مقومات سياحية، حيث الشواطئ والأودية والطبيعة الخلابة فضلا عن الاهتمام الذي تحظى به من الجهات المختصة.وأفاد عبدالرحمن حلواني أن القنفذة تتميز بأوديتها الخلابة ومنها وادي سبت الجارة ووادي الأحسبة ووادي حلي وتشتهر هذه الأودية بطبيعتها الخلابة ويقصدها الزوار والمتنزهون خلال إجازات الأعياد، لافتا إلى أنه سيقضي عيد الفطر بين أهله وذويه في القنفذة بدلا من الخروج منها.وذكر أنه يركز في الأعياد على التواصل مع ذويه وأقاربه الذين يتواجد غالبيتهم في القنفذة، موضحا أن العيد يلزمه البقاء في القنفذة قرب أهله.واتفق معه خالد المجدوعي الذي أكد أنه يحرص على قضاء العيد مع ذويه في القنفذة بدلا من الخروج، مشيرا إلى أنه لا يتذوق طعم العيد إلا بين أهله وذويه، فضلا عن تمتع القنفذة بالعديد من المميزات السياحية، واهتمام الجهات المختصة بفعاليات العيد.