أخبار عاجلة

برشلونة يبحث عن فك عقدة «الأنويتا» أمام ريال سوسيداد

برشلونة يبحث عن فك عقدة «الأنويتا» أمام ريال سوسيداد برشلونة يبحث عن فك عقدة «الأنويتا» أمام ريال سوسيداد

التحرير

تستكمل اليوم الأحد، مباريات الجولة الـ19 من الدوري الإسباني، وذلك عندما يستقبل ريال سوسيداد الـ13 برصيد 23 نقطة نظيره برشلونة، متصدر جدول الترتيب برصيد 48 نقطة على ملعب أنويتا، في تمام الساعة 9:45 مساء، وتعد مباراة اليوم هي الأولى من ضمن 3 مباريات سيخوضها رجال إيرنيستو فالفيردي، خارج ميدانهم في غضون 7 أيام، ودائمًا ما يجد البرسا صعوبات كبيرة عند الرحيل إلى ملعب الأنويتا في السنوات الأخيرة.

ويغيب عن صفوف برشلونة في مباراة اليوم كل من رافينيا وجيرارد ديلوفيو، المستبعدين من القائمة، إلى جانب اللاعبين المصابين صامويل أومتيتي وباكو ألكاسير وفيليب كوتينيو ونيسلون سيميدو.

وضمت قائمة برشلونة التي ستواجه ريال سوسيداد، اليوم كلا من تير شتيجن وأليكس فيدال وجيرارد بيكيه وإيفتن راكيتيش وسيرجيو بوسكيتس ودينيس سواريز وأندريس إنييستا ولويس سواريز وليونيل ميسي وعثمان ديمبلي وسيليسن وخافير ماسيكرانو وباولينيو وجوردي ألبا ولوكاس دين وسيرجي روبرتو وأندريه جوميز وفيرمايلين.

ويدخل برشلونة اليوم دون خسارة أي مباراة هذا الموسم في جميع المسابقات سواء في الدوري الإسباني أو كأس ملك إسبانيا أو دوري أبطال أوروبا، وتمكن البرسا من الفوز بست مباريات من آخر 7 لقاءات خاضها في جميع المسابقات ولم تهتز شباكه في تلك الفترة سوى بهدف وحيد، في الوقت الذي خسر فيه ريال سوسيداد 5 مباريات، وتعادل في لقاءين وفاز بمباراة واحدة في آخر 8 مباريات خاضها في جميع المسابقات.

ولم يتمكن حارس ريال سوسيداد جيرونيمو رولي، من الحفاظ على نظافة شباكه في أكثر من مباراتين في آخر 10 لقاءات، وسيلقى على عاتقه اليوم مهمة صعبة للغاية للتصدي لهجوم برشلونة المدمر، الذي سجل 48 هدفًا في 18 مباراة خاضها حتى الآن هذا الموسم.

ويمثل ملعب أنويتا عقدة كبيرة لبرشلونة الذي فشل في تحقيق أكثر من فوزين في آخر 10 زيارات له في الدوري الإسباني، وكان آخرها في شهر مايو من عام 2007، بينما حقق برشلونة آخر فوز له على هذا الملعب الموسم الماضي، ولكن كان ذلك في كأس ملك إسبانيا، ومنذ آخر فوز لبرشلونة في الدوري في عام 2007 تلقى البرسا 5 هزائم وتعادل في مباراتين في الدوري على هذا الملعب.

ويختلف الأمر كثيرًا عندما يتواجه الفريقان على ملعب كامب نو، حيث خسر ريال سوسيداد جميع مبارياته أمام البرسا في الألفية الجديدة في الدوري، وكان آخرها في شهر إبريل الماضي، وفاز البرسا حينها بنتيجة (3-2) من توقيع ميسي هدفين وألكاسير هدف وحيد، بينما سجل لريال سوسيداد أومتيتي في مرماه إلى جانب تشابي بريتو.

شبكةعيونالإخبارية

التحرير