أخبار عاجلة

أحمد مالك بعد إهانته الشرطة يعتذر: كنت محبطاً

الأربعاء 27-01-2016 20:45

بعد الهجوم الكبير عليه بعد واقعة "الواقيات الذكرية"، لم يجد الممثل الشاب أحمد مالك بداً من الإعتذار عمّا بدر منه، حيث كتب على "فيس بوك" "بعتذر بشدة لكل شخص أساءه الفيديو وخاصة الشرطة. الفيديو فعلًا فيه تجاوزات لم أتوقع أنها تخرج برة دايرة الأصدقاء وده مش مبرر على الخطأ، أنا عمري عشرين سنة وساعات في السن ده الأفكار المتهورة بتسبق التفكير العقلاني وللأسف الغلطات دلوقتي بقت مسجلة ومصورة وده بيديها عمر وحجم أكبر من حجمها الحقيقي,دي لحظة تهور ولحظة مش محسوبة وفعلًا ندمان عليها وحاولت مسحها ولكن كنت فوجئت إنها انتشرت قبل ما أقدر أنقذ الموقف".

وأكمل قائلا: " يمكن الموقف ده كله نابع من إحباط عدم القدرة على التعبير عن الرأي اللي جيلي حاسه الأيام دي بس برضه ده ما يدينيش الحق أني أتجاوز أو أعبر عن رأيي بطريقة متجاوزة في حق الآخرين. أكتر حاجه مضايقاني أنه هيتم استخدام اللحظة دي لتشويه الثوار والثورة ومقدرش ألوم حد في النقطة دي إلا نفسي اللي الاحباط عماها. أتمنى من الجميع أنهم ميتعاملوش مع اللحظة دي على أنها بتلخصني ويتعاملوا معاها أنها لحظة عابرة لن تتكرر".

وأنهى كلامه قائلا:"مرة أخرى بعتذر".

وكان أحمد مالك ومراسل برنامج "ابلة فاهيتا" شادي ابو زيد قد نزلا الى ميدان التحرير وقاما بنفخ واقيات ذكرية لإيهام رجال الشرطة انها "بالونات" للاحتفال بهم بمناسبة اعياد الشرطة وكتبوا عليها"من شباب الى رجال الشرطة بمناسبة عيدهم" ولم يتنبه الجنود إلى الفخ الذي أوقعهم فيه مالك إلا بعد فوات الأوان.

 

تابعوا أيضاً:

أخبار المشاهير على مواقع التواصل الإجتماعي عبر صفحة مشاهير أونلاين

ولمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"

 

 

 

سيدتي