أخبار عاجلة

محافظ أسوان يحيل المتسببين فى تأخير مشروع المصرف القاطع بقرية فارس للنيابة

محافظ أسوان يحيل المتسببين فى تأخير مشروع المصرف القاطع بقرية فارس للنيابة محافظ أسوان يحيل المتسببين فى تأخير مشروع المصرف القاطع بقرية فارس للنيابة
أحال اللواء مجدى حجازى، محافظ أسوان، اليوم السبت، ملف مشروع "المصرف القاطع" لحماية أهالى قرية فارس بمركز كوم أمبو من أضرار المياه الجوفية، إلى النيابة الإدارية، للتحقيق فى أسباب تأخير بدء تنفيذ هذا المشروع، بالرغم من توفير الاعتمادات المالية للمشروع منذ عام 2013 الماضى.

وأضاف محافظ أسوان، فى تصريحات صحفية، على هامش تفقده مركز أورام أسوان، اليوم السبت، بأنه عكف على ملف المشروع، خاصة عقب الزيارة الأخيرة لقرية فارس، منتصف شهر يناير الجارى، لتقديم واجب العزاء فى وفاة الطفل الذى لقى مصرعه نتيجة انهيار أحد حوائط المنزل عليه بسبب المياه الجوفية.

وأشار إلى أنه اكتشف خطأ إداريا فى الملفات المقدمة بشأن هذا المشروع، وتتمثل فى عدم ذكر توقيت فى ملفات تنفيذ هذا المشروع، بالرغم من توفير الاعتماد المادى له والذى يقدر بنحو 10 ملايين جنيه، منذ منتصف عام 2013 الماضى، ولم يبدأ العمل به حتى اليوم.

وأوضح اللواء حجازى، أن مشكلة المياه الجوفية بقرية فارس التابعة لمركز كوم أمبو من الأزمات الصعبة والسيئة الموجودة بمحافظة أسوان، مشيراً إلى أنها نتجت بسبب أخطاء مشتركة من المسئولين وبعض الأهالى الذين زرعوا بشكل زائد عن الطاقة المقررة، واعتمدوا على رى هذه الأراضى بطريق "الغمر" مع أن هذه المنطقة لا تسمح بذلك النوع من الرى، كما أن بعض هذه الزراعات لا تصلح فى مثل هذه الأماكن، وعلق قائلاً "لكن اللى حصل حصل".

وتابع المحافظ تصريحاته قائلاً: "كان الحل اللى بعد الدراسات فى عام 2013، هو إنشاء مصرف قاطع بطول 6.5 كيلو متر، وكانت المعوقات فى إنشاء هذا المصرف هو توفير الاعتماد المالى، ومع توفير الاعتماد المالى الذى يقدر بـ10 ملايين جنيه فى منتصف عام 2013، أصبح المشروع جاهزا للتنفيذ منذ ذلك التوقيت، لإنقاذ أهالى قرية فارس من مشكلة المياه الجوفية، والذى نسعى إلى تنفيذه بدءاً من شهر فبراير المقبل، مع إحالة الملف إلى النيابة الإدارية للتحقيق فى أسباب التأخير".

مصر 365