محافظ بورسعيد ونواب البرلمان يزورون الكنائس للتهنئة بعيد الميلاد

محافظ بورسعيد ونواب البرلمان يزورون الكنائس للتهنئة بعيد الميلاد محافظ بورسعيد ونواب البرلمان يزورون الكنائس للتهنئة بعيد الميلاد

بورسعيد – جمال نوفل

قام اللواء مجدي نصر الدين محافظ بورسعيد بجولة علي عدد من الكنائس بالمحافظة لتقديم التهنئة للإخوة المسيحيين بمناسبة عيد الميلاد المجيد حيث رافقه خلال الجولة أعضاء مجلس النواب الدكتور محمود حسين والاستاذ احمد فرغلي والاستاذة رانيا السادات حيث بدأت الجولة بالمرور على كنيسة سانت أوجيني حيث قدم المحافظ التهنئة لراعي الكنيسة القص كيرولس والاخوة المسيحيين داخل الكنيسة.

وقامت المحافظ بالمرور علي كنيسة الروم الارثوذكس حيث قدم التهنئة لرئيس مجلس إدارة طائفة الروم مشيداً بعمق مشاعر المحبة والأخوة والود والتقارب بين عنصرى الأمة من المسلمين والأقباط من أبناء المحافظة.

وأبدي سعادته معبرًا عن روح التضامن بين المصريين ووحدة الشعب المصرى وتعانق الهلال مع الصليب تحت سماء واحدة وأرض واحدة مشيرا ً بان جميع المخططات التي تستهدف الوقيعة بين جناحي الامة تتحطم وتفشل امام قوة المصريين بفضل التماسك وحالة الود والتقارب التي تجمع بين نسيج الوطن الواحد وبفضل الازهر الشريف والكنيسة وما لهم من دور كبير لإيضاح تعاليم ومفاهيم الدين الصحيح .

وأعرب محافظ بورسعيد عن سعادته بتواجده بين اخوتة من الاقباط للتهنئة بعيد الميلاد المجيد ومعه اعضاء مجلس النواب فالكل يعمل من أجل رفعة وتقدمها وأضاف المحافظ بأن مصر ستظل محروسة بفضل أبنائها وتماسكهم وحبهم للوطن .

وأشار محافظ بورسعيد أن أبناء الشعب المصري نسيج واحد والوطن لا يعرف التفرقة بين مسيحي ومسلم والبلاد تمر بظروف تحتاج لتكاتف الأيدي لتحقيق التقدم المنشود الذي تسعى إليه جموع الشعب المصري وأضاف بأن الاعياد والمناسبات المختلفة بين المسلمين والاقباط تزيدهم ترابطاً فالكل يتسابق من اجل تقديم التهاني ومشاركة الأخر الأفراح داعياً الله ان تستمر مصر دائما في تقدم ورخاء.

أونا