أخبار عاجلة

حلاقة شعر المولودة ... هل يزيل الضعف؟

حلاقة شعر المولودة ... هل يزيل الضعف؟ حلاقة شعر المولودة ... هل يزيل الضعف؟

الثلاثاء 24-11-2015 10:41

من السنة النبوية المشرفة اتباع بعض السنن المحببة بعد ولادة المولود مثل تحنيكه والآذان وإقامة الصلاة في أذنه، ومنها أيضاً حلاقة شعر المولود.
وقد اختلف علماء المسلمين حول حلاقة شعر المولودة أو تركه واتفقوا حول حلاقة شعر المولود الذكر.


" سيدتي وطفلك" التقت بالداعية الاسلامية تامر المشني، والذي أشار إلى أن حلاقة شعر المولود له ضوابط وشروط وفوائد منها:


• يستحسن أن تتم الحلاقة في الثماني والأربعين ساعة الأولى للولادة
• هناك من أجاز حلاقة شعر المولودة وهناك من خص به المولود فقط
• حلاقة شعر المولود بعد الولادة مفيد صحياً لأنه يزيل الضعف عن الشعر ويميط عنه الأذى أي ما علق به بعد الولادة
• يفتح مسام الرأس ما يقوي بصر المولود وحواسه حسبما ثبت علمياً
• يفضل أن يتم الحلق خلال الأسبوع الأول إن لم يتم خلال أول 48 ساعة
• الحلاقة تظهر شعراً قوياً وأكثر نعومة للطفل
• هناك من يتصدق بوزنه فضة أو ذهب وهذه عادة حسب المقدرة
• الشعر يحمل بعض الميكروبات بعد الولادة وحلاقة الشعر تؤدي للتخلص منها ويقوى الشعر لذلك
• تبدو الطفلة أجمل حين يحلق شعرها لأن الزغب أي شعر البطن يكون منظره غير جميل وليس كما يعتقد البعض.
• لا فائدة ترجى من تأخير حلق شعر المولود لما بعد الأسبوع الأول

سيدتي