أخبار عاجلة

إنه "يوم القبعات" في مهرجان رويال اسكوت الملكي

إنه "يوم القبعات" في مهرجان رويال اسكوت الملكي إنه "يوم القبعات" في مهرجان رويال اسكوت الملكي

إنّه اليوم الثالث في "مهرجان رويال اسكوت الملكيّ لسباق الخيول" والذي يُسمّى "يوم السيّدات" أو "يوم القبّعات"، كما يحلو للصحافة البريطانيّة أن تُطلق عليه. وهنا تبدأ المهمّة الصعبة على المدعوّين من أجل اختيار الثياب والقبّعات المناسبة التي يجب أن تنسجم مع الضوابط الصّارمة التي عليهم الالتزام بها عند الاختيار، فالرجال لا بد أن يرتدوا بدلات سوداء أو رماديّة أو داكنة اللون، فيما على النساء أن يلتزمن بشروط أكثر صرامة عند حضورهن، فلا يجوز أن ترتفع تنّورة السيّدة أو فستانها عن الركبة، ولا يُسمح لها بارتداء سروال من الجينز، بكلّ أنواعه. كما يُمنع أيضاً ارتداء الملابس المكشوفة عند منطقة الظهر أو البطن أو الكتفين، أمّا الرأس فلا بدّ أن يكون مغطّى بقبّعة، مع احتفاظ المرأة بحريّة اختيار لونها وشكلها وحجمها، وهي مقبولة مهما كانت غريبة أو مضحكة أو خارجة عن المألوف، ما دامت تغطّي الرأس. ويُمكن للنساء الاستغناء عن القبّعات بعد وضع بضع ريشات بين طيّات الشعر.. والمهم أن لا يبقى الرأس عارياً.

"سيدتي نت " كانت حاضرة هنالك، لتنقل لك جانباً من كرنفال القبّعات الملوّنة التي كان بعضها جميلاً وأنيقاً، فيما تحوّل البعض الآخر إلى ما يُشبه الدعابة والمرح، وخرجت الكثيرات عن المألوف بقبّعات على شكل شجرة متشابكة الأغصان، تمرح في جنباتها العصافير، أو كيكة مزيّنة بالكريما، أو جاءت بأشكال هندسيّة غريبة، مزيّنة بالريش والورود وطبقات الشيفون والأورغنزا .. ولكن هل التزمت النساء بضوابط اللبس المفروضة في هذا الكرنفال الملكي .. لكم الحكم؟

إعلان - Ads إعلان - Ads شبكةعيونالإخبارية

سيدتي