عصابة تسببت في وفاة آسيوية رفضت العمل بالرذيلة

عصابة تسببت في وفاة آسيوية رفضت العمل بالرذيلة عصابة تسببت في وفاة آسيوية رفضت العمل بالرذيلة

باشرت الهيئة القضائية في محكمة الجنايات في دبي محاكمة ثلاثة آسيويين، تسببوا بوفاة آسيوية مجهولة الهوية، بعد ان قفزت من شقة احتجزوها فيها لتشغيلها في الرذيلة.

وقالت النيابة العامة في امر الاحالة ان المتهمين استغلوا حاجة الضحية للسكن، واوهموها بانهم سيؤوونها في شقة تقع في الطابق الثالث لإحدى البنايات، بغرض الكسب من تشغيلها قسرا في الفاحشة، مشيرة الى ان الضحية تفاجأت بعد دخولها الشقة بوجود نساء اخريات، وان الهدف من وراء ايوائها هو تشغيلها في الرذيلة.

وأضافت ان المتهمة توفيت بعد ان وقعت من نافذة الشقة في اليوم التالي اثناء محاولتها الهرب من المتهمين الذين اعادوها ثانية الى الشقة وحجزوها ميتة رغم علمهم بانها فارقت الحياة.

ولفتت النيابة العامة الى ان احد المتهمين شاهد المجني عليها امام محل سوبرماركت المقابل للبناية التي وقعت الجريمة فيها، حيث كانت تبحث عن سكن، وانه ابدى استعداه لمساعدتها ونقلها الى الشقة المذكورة ، وهناك عرفها على ثلاث نسوة، قبل ان يرشدها الى غرفة نومها، ويقفل باب الشقة عليها موضحة انه بعد "فترة "  تلقى اتصالا من حارس البناية اخبره بان ان المجني عليها رمت نفسها من الشقة على الارض.

كما اشارت الى ان المتهم المذكور سارع الى العودة الى البناية وشاهد المجني عليها ملقاة على الارض وحاول اسعافها بعد نقلها الى الشقة نفسها، لكنها توفيت، فهرب هو والنساء اللواتي كنَّ في الشقة، واقفل الباب عليها ميتة. 
>