أخبار عاجلة

رئيس وزراء لبنان يدعو إلى إتخاذ قرارات وطنية جريئة تخدم مصلحة البلاد

رئيس وزراء لبنان يدعو إلى إتخاذ قرارات وطنية جريئة تخدم مصلحة البلاد رئيس وزراء لبنان يدعو إلى إتخاذ قرارات وطنية جريئة تخدم مصلحة البلاد

>دعا رئيس اللبنانية تمام سلام اليوم السبت الى انتخاب رئيس للجمهورية لتصحيح الخلل فى البنيان الدستورى ، مؤكدا أن شغور منصب رئيس الجمهورية أضعف المؤسسات الدستورية ، وأضر بالاقتصاد اللبناني.

وقال سلام ، فى بيان أصدره بمناسبة الذكرى ال72 للاستقلال :"لقد بلغت التحديات التى تواجهها البلاد، مرحلة لم تعد تسمح بالتباطؤ فى البحث عن مخارج من الاستعصاء الراهن، وتأخير القرارات الملحة التى تخدم المصلحة الوطنية العامة، وأولها قرار بانتخاب رئيس الجمهورية، من شأنه تصحيح الخلل القائم فى البنيان الدستوري، وبث الروح فى الحياة السياسية".

وشدد على أن "الحصانة الأمنية تحتاج - لكى تكتمل، إلى مناخ سياسى وطنى سليم، يسد أى ثغرة يسعى الارهابيون إلى النفاذ منها للتخريب وزرع الفتنة"، داعيا إلى "اتخاذ القرارات الوطنية الجريئة، وتقديم التنازلات لمصلحة لبنان".

وأشار إلى أن "هذا الواقع خلق حالة غير مسبوقة من العجز والشلل، انعكست سلبا على حياة اللبنانيين فى الداخل، وأضرت بصورة بلدهم فى الخارج، وأثارت فى نفوسهم أسئلة كثيرة حول الحاضر والمستقبل، فى ظل التحديات الأمنية والمخاطر الاقتصادية والاجتماعية التى تهدد لبنان".

وتابع سلام "لقد شهدت البلاد الأسبوع الماضي، تطورا أمنيا خطيرا تمثل فى الجريمة الارهابية فى برج البراجنة، التى حصدت عشرات الشهداء من المدنيين الأبرياء وأعادت تذكير اللبنانيين بأن المعركة مع الارهاب الظلامى مستمرة وصعبة ومديدة".

ورأى أن " الاقتصاد الوطنى يتعرض من جهته الى ضغوط كبيرة أدت الى تراجع حاد فى كل القطاعات المنتجة التى تسهم فى النمو ، ونشأت هذه الضغوط عن الوضع السياسى الداخلي، وعن التطورات الاقليمية التى حرمت لبنان من أسواق عديدة، وألقت عليه عبئا هائلا هو عبء النازحين السوريين الذى يواجهه بإمكانات محدودة وسط شح كبير فى المساعدات الدولية".

مصر 365