أخبار عاجلة

الاحتلال ينفذ سلسلة اعتقالات فى المستوطنين بعد مقتل الطفل الفلسطينى حرقا

الاحتلال ينفذ سلسلة اعتقالات فى المستوطنين بعد مقتل الطفل الفلسطينى حرقا الاحتلال ينفذ سلسلة اعتقالات فى المستوطنين بعد مقتل الطفل الفلسطينى حرقا
كثفت إسرائيل الاحد حملتها ضد المتطرفين اليهود وقامت للمرة الاولى بسلسلة اعتقالات داخل المستوطنات فى الضفة الغربية المحتلة، فضلا عن وضعها متطرفين يهوديين قيد الاعتقال الادارى لستة اشهر قابلة للتجديد فى اطار التحقيق فى حريق ادى الى مقتل رضيع فلسطينى ووالده.

وبعد تعرضها لانتقادات شديدة من قبل المعارضة الاسرائيلية والخارج بدعوى السماح للمستوطنين "بالافلات من العقاب"، ضاعفت حكومة بنيامين نتانياهو منذ حادث الحرق فى 31 من يوليو الماضى دعواتها لتبنى الحزم واعتقال المتطرفين اليهود.

ويتهم الفلسطينيون مع منظمات للدفاع عن حقوق الانسان ومعارضين اسرائيليين السلطات الاسرائيلية بعدم التعامل بجدية مع هذا النوع من الهجمات ما جعل المسؤولين عنها يفلتون غالبا من العقاب.

ولجأت السلطات الاسرائيلية الاحد الى اجراء استثنائى ووضعت متطرفين يهوديين اثنين قيد الاعتقال الادارى بدون توجيه اى تهمة لستة اشهر قابلة للتجديد، ما يرفع عدد المعتقلين اداريا من اليهود الى ثلاثة.

وقال متحدث باسم وزارة الدفاع لوكالة فرانس برس "تم وضع مئير اتينغر وافيتار سلونيم اللذين اعتقلا فى الايام الاخيرة قيد الاعتقال الادارى لستة اشهر مع امكان التجديد".

واوضح بيان صادر عن وزير الدفاع موشيه يعالون انه تم فرض الاعتقال الادارى "ضد الناشطين المتطرفين من اليمين فى اطار تورطهم فى انشطة منظمة يهودية متطرفة، ومئير اتينغر هو حفيد الحاخام مئير كاهانا مؤسس حركة كاخ العنصرية المناهضة للعرب الذى اغتيل العام 1990، وكان مئير اتينغر وافيتار سلونيم معتقلين حتى الاحد. وتم وضعهما قيد الاعتقال الادارى بعدها.

مصر 365