أهالى مثلث ماسبيرو يقيمون دعوى لتنفيذ قرار تطوير المنطقة وعدم تهجيرهم

أهالى مثلث ماسبيرو يقيمون دعوى لتنفيذ قرار تطوير المنطقة وعدم تهجيرهم أهالى مثلث ماسبيرو يقيمون دعوى لتنفيذ قرار تطوير المنطقة وعدم تهجيرهم
أقام الدكتور محمد حمودة المحامى بصفته وكيلا عن 48 مواطنا من أهالى مثلث ماسبيرو، دعوى قضائية أمام محكمة القضاء الإدارى بمجلس الدولة، اليوم السبت، يطالب خلالها بتنفيذ قرار إبراهيم محلب رئيس مجلس الوزراء والمجلس الأعلى للتخطيط والتنمية العمرانية بإعادة تخطيط وتنمية وتطوير منطقة مثلث ماسبيرو، الصادر بتاريخ 25 ديسمبر الماضى، مع ما يترتب على ذلك من أثار، أخصها عدم ترحيلهم أو تهجيرهم.

واختصمت الدعوى التى حملت رقم 69794 لسنة 69 ق، كلا من رئيس الوزراء بصفته رئيس المجلس الأعلى للتخطيط والتنمية العمرانية ومحافظ القاهرة بصفته، ووزير الدولة للتطوير الحضرى والعشوائيات بصفته، ووزير الإسكان بصفته رئيس الهيئة العامة للتخطيط العمرانى، ورئيس حى بولاق أبو العلا بصفته، حيث طالبت بإلزام محافظ القاهرة بعدم ترحيل أو تهجير أى من المقيمين بمنطقة مثلث ماسبيرو وإلزامه بإعادتهم إلى أماكن إقامتهم عقب التطوير مباشرة.

وقالت الدعوى إن منطقة مثلث ماسبيرو القاطنة فيما بين شوارع الجلاء وكورنيش النيل وشارع 26 يوليو والواقعة خلف مبانى وزارة الخارجية ومبنى الإذاعة والتليفزيون، تعد من أقدم وأعرق المناطق فى جمهورية العربية، وتبلغ مساحتها 72 فدانا، والطاعنين فوجئوا بقرار محافظ القاهرة رقم 1790 لسنة 2015 الخاص بإعادة تخطيط منطقة مثلث ماسبيرو، وذلك تنفيذا لموافقة المجلس الأعلى للتخطيط والتنمية العمرانية، فهللوا فرحاً، إلا أن أحلامهم انها ت أمام رغبات المستثمرين وأطماعهم المتزايدة على حساب حياة الأسر وأبنائهم المستقرة.

وأضافت الدعوى أن الطاعنين فوجئوا أن التطوير الحضارى المنشود أقيم له مسابقة عالمية لاختيار أفضل تصميم للتطوير، وأن المشروع أصبح استثماريا يضم سكنا متميزا ومبانى إدارية وانشطة سياحية وترفيهية وصالات عرض ومتاحف ومناطق خضراء ومسارات مشاة وجراجات واماكن انتظار سيارات، وتم الإعلان عن الفائز بالمسابقة وسوف يبدأ التنفيذ خلال أيام على حساب الأهالى المقيمين بالمنطقة.

مصر 365