أخبار عاجلة

مواطن يتهم مستشفى خاصا بالتسبب فى وفاة نجله.. والنيابة تحقق فى الواقعة

مواطن يتهم مستشفى خاصا بالتسبب فى وفاة نجله.. والنيابة تحقق فى الواقعة مواطن يتهم مستشفى خاصا بالتسبب فى وفاة نجله.. والنيابة تحقق فى الواقعة
اتهمت أسرة شاب يقيم قرية بهبشين بمركز ناصر إدارة أحد المستشفيات الخاصة بمدينة بنى سويف الجديدة بالإهمال والتقصير والتسبب فى وفاة نجلهم أحمد كردى رياض 22سنة حاصل على دبلوم صناعى، والذى تعرض لحادث وأصيب بكسر فى الساق.

يقول والد الضحية كردى رياض عبد الجيد 62 عاما بالمعاش: بعد إجراء الأشاعات اللازمة أثبتت عدم وجود نزيف بالمخ أو البطن، وتم تحويله من المستشفى العام إلى مستشفى خاص ولفظ أنفاسه الأخيرة داخلها بعد انتظاره لأكثر من 6 ساعات قبل دخوله غرفة العمليات، على الفور، حررت المحضر رقم 1140 لسنة 2014 إدارى مركز شرطة ناصر، وأحيل إلى النيابة لمباشرة التحقيق.

ويسرد والد الضحية تفاصيل الحادث: نجلى أصيب فى حادث تصادم دراجة بخارية كان يستقلها برفقة صديقه على طريق ( ديمو _بنى سويف) الزراعى ونقلته سيارة الإسعاف إلى المستشفى العام، وقرر الأطباء صنع (جبيرة) ووضع مسمار وشريحة للساق لوجود كسر به بعد عمل أشعة على قدميه، وكذلك مناطق البطن والحوض والمخ فى أحد المراكز الخاصة، نظرا لكون المستشفى تحت التطوير وتأكدنا من عدم وجود نزيف داخلى بالمخ أو البطن.

وأضاف الأب: بناء على نصيحة دكتور (وليد ح) بالمستشفى العام، قمت بنقل ابنى إلى مستشفى خاص، فى العاشرة صباحا ومكثنا بها ساعات داخل غرفة تحمل رقم 210 انتظارا لحضور طبيب التخدير، قام خلالها نجلى بتناول الطعام والشراب ولم يشكو من صداع أو آلام سوى فى قدمه، بالإضافة إلى عدة كدمات بالجسم، ومع اقتراب آذان المغرب دخل إلى غرفة العمليات، وكان معظم أقاربى غادروا المستشفى ولم يتبق سواى ووالدته وفوجئنا بخروج نجلنا بعد حوالى 30 دقيقة.

وتابع: بمجرد خروج نجلى من العمليات، أكد الأطباء أن نبض قلبه ضعيف جدا وأوشك على التوقف ويحتاج إلى أخصائى قلب، لكنه غير موجود بالمستشفى، ولم تمر سوى دقائق على خروجه من العمليات ولفظ أنفاسه الأخيرة بين أحضانى ومنعت والدته من الصراخ والعويل، وعندما حاولت الاستفسار عما حدث لم أجد تفسيرا لدى أى من مسئولى إدارة المستشفى والأطباء، فأخذت ابنى وعدت إلى القرية وشيعت جنازته، وقمت بتحرير محضر إهمال للمستشفى، واتهمت إدارتها بالتسبب فى وفاته.

ويتابع الأب: بالرغم من انصراف أقاربى قبل دخول نجلى غرفة العمليات وبقائى ووالدته فقطن فوجئت بإدارة المستشفى تحرر محضراً ضدى وتتهمنى بالتعدى على الأطباء وتكسير وإتلاف المستشفى، وذلك نوع من الضغط حتى أتنازل عن بلاغى .

مصر 365