أخبار عاجلة

الجبير بحث مع أوباما قضايا المنطقة و«تفاهمات كامب ديفد»

الجبير بحث مع أوباما قضايا المنطقة و«تفاهمات كامب ديفد» الجبير بحث مع أوباما قضايا المنطقة و«تفاهمات كامب ديفد»

    استقبل فخامة الرئيس الأمريكي باراك أوباما صباح أمس في البيت الأبيض معالي وزير الخارجية الأستاذ عادل بن أحمد الجبير. وأوضح الوزير الجبير في تصريح لوكالة الأنباء عقب اللقاء ، أنه نقل لفخامته تحيات وتقدير خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - ، كما جرى مناقشة العديد من قضايا المنطقة والعالم وفي مقدمتها الاتفاق النووي الإيراني في ضوء التفاهمات والتأكيدات الناجمة عن قمة كامب ديفيد بين الرئيس الأمريكي وقادة مجلس التعاون لدول الخليج العربية، حيال تعزيز العلاقات العسكرية والأمنية، ومواجهة التحديات في المنطقة بما فيها تدخلات إيران في شؤون دولها.

وأضاف الوزير الجبير، أنه جرى أيضا بحث الوضع في سورية والعراق واليمن. علاوة على بحث العلاقات التاريخية المتميزة بين البلدين وسبل دعمها وتعزيزها في العديد من المجالات. ووصف معالي وزير الخارجية الاجتماع بأنه كان مثمرا وبناء، وعكس تطابقا في وجهات النظر حيال مجمل القضايا التي تم بحثها، مشيرا إلى أن فخامة الرئيس باراك أوباما نقل تحياته وتقديره لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله - وتهنئته بمناسبة عيد الفطر المبارك. وفي أعقاب اللقاء، عقد معالي الوزير الجبير اجتماعات مع كل من نائب الرئيس الأمريكي جو بايدن ومستشارة الأمن القومي سوزان رايس تم خلالها متابعة جميع الموضوعات التي جرى بحثها.