أخبار عاجلة

مفتي «هونغ كونغ»: الملك سلمان الداعم الأساسي للعمل الإسلامي في العالم

مفتي «هونغ كونغ»: الملك سلمان الداعم الأساسي للعمل الإسلامي في العالم مفتي «هونغ كونغ»: الملك سلمان الداعم الأساسي للعمل الإسلامي في العالم

    وصف المفتي العام لهونغ كونغ بجمهورية الصين الشعبية الشيخ محمد أرشد، خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -يحفظه الله- بأنه "الداعم الأساسي للعمل الإسلامي في العالم"؛ مقدماً شكره له لكل ما قدمه ويقدمه للإسلام والمسلمين في أنحاء العالم.

جاء ذلك في حفل شهده حضور من أغلب الشخصيات الدينية بهونغ كونغ لتكريم الفائزين بالمسابقة الثقافية الكبرى التي أقيمت في مساجد هونغ كونغ في بداية شهر رمضان المبارك تحت إشراف مجلس الأمناء للجالية المسلمة في هونغ كونغ، وبالتعاون مع وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد بالمملكة العربية ، ممثلة بوكالة الًوزارة للشؤون الإسلامية.

وشكر "أرشد" وزارة الشؤون الإسلامية بالمملكة، ممثلة بوزيرها الشيخ صالح آل الشيخ، على جهودها الطيبة والمباركة والتي من شأنها خدمة الجالية المسلمة من خلال هذه البرامج الهادفة والنافعة، والتي كانت محل إعجاب الجالية المسلمة في هونغ كونغ.

ونقل موفد وزارة الشؤون الإسلامية الشيخ عبدالله بن يتيم العنزي المشترك في برنامج الإمامة بهونغ كونغ، في كلمته التي ألقاها بهذه المناسبة، تحيات وسلام وزير الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد الشيخ العلامة صالح بن عبدالعزيز بن محمد آل الشيخ، للجالية المسلمة في هونغ كونغ.

وقال: "الأهداف الأساسية التي أقيمت من أجلها هذه المسابقة لبث روح التنافس بين أفراد الجالية المسلمة في هونغ كونغ، ومعالجة بعض الظواهر السلبية، سواء الاعتقادية منها والسلوكية، من خلال طرح الأسئلة، وتنمية الجوانب الإيجابية"، مقدماً شكره لكل من ساهم وشارك في إنجاح المسابقة.

يذكر أن نائب القنصل العام للمملكة بهونغ كونغ فهد بن محمد المنيخر، كرم الفائزين بالمسابقة الثقافية الكبرى في هونغ كونغ، فيما قدم رئيس مجلس الأمناء للجالية المسلمة بهونغ كونغ قمر الزمان منهاص، درعا تذكارية لموفد وزارة الشؤون الإسلامية بهذه المناسبة، والتقطت الصور التذكارية.