أخبار عاجلة

«المستحضرات الطبية» تكشف محلول مطهر مغشوش يباع بالصيدليات

كشفت النقابة العامة للمتسحضرات الطبية لدى الغير (تول) قضية غش دوائى بالتعاون مع وزارتى الداخلية والصحة، حيث ضبطت مباحث نحو 3936 عبوة من مستحضر البيادتين المغشوش بشركة وهمية بمحافظة الشرقية ومخزن في منطقة شبرا بالقاهرة.

ترجع وقائع القضية إلى قيام الدكتور محمود فتوح، المتحدث باسم النقابة العامة لمصنعى المستحضرات الطبية بشكوى رسمية إلى الدكتور طارق سلمان، مساعد وزير الصحة لقطاع الصيدلة، تفيد بوجود دواء مغشوش ومضروب اسمه ( بى سيبت ) يستخدم كمحلول مطهر، مثيل لمطهر البيتادين المستخدم لتطهير الجروح، ومودن عليه رقم تسجيل بوزارة الصحة، لكن بدون اسم المصنع الذي قام بتصنيع المستحضر، ومكتوب عليه من الخارج انه محلول لكن بعد فتح العبوة يوجد كبخاخ.

كما أن عبوة المستحضر رديئة كم أن اسم المنتج والشركة المدون على العبوة من الخارج ملصق بالايدى وليس بطريقة جيدة.

وقالت النقابة بعد التقدم بالشكوى تم إبلاغ الإدارة العامة لمباحث التموين والتى بدورها شكلت حملة تفتيش لتتبع المستحضر وفواتير الشراء إلى ان تم الوصول إلى الشركة الرئيسية التي تقوم بتوزيع هذا المستحضر وهى شركة ( الحمد الكائنة في شبرا، بالشارع الجديد بمسطرد )، وتم ضبط كمية 3936 عبوة من المستحضر المغشوش.

وأكدت النقابة أن المتهم أفاد بانه إشترى هذا العقار ممن مخزن بالشرقية كبضاعه تحت التصريف، واعطى لهم اخطار تسجيل للمستحضر وسجل تجارى وبطاقة ضريبية للشركة التي وردت له البضاعه على سبيل التصريف، فتم إرسال حملة أخرى إلى مقر الشركة بالشرقية وتبين ان هذا العنوان عنوان وهمى، كما تبين أن إخطار التسجيل مزور، وتم تحويل المتهم إلى النيابة العامة.
>وأضافت النقابة يتبين من القضية أن «هناك غشاشيبن في هذا المجال ومزورين يقومون بانتاج مستحضرات مغشوشة ومضروبة ويدعون أنها مسجلة ويكتوبون عليها ارقام تسجيل بوزارة الصحة ويقوموا بتزوير اخطارات التسجيل ايضا لسهولة تداول المستحضر».

وأضافت أنها اتفقت مع الادارة العامة للتفتيش الصيدلى على عقد اجتماعات متتالية لبحث عمل مشروع قانون لتشديد العقوبات على الغشاشين في مجال الأدوية ووضع اجراءات تنظيمية تمنع عملية الغش.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة