أخبار عاجلة

حمد الرميثي: قواتنا المسلحة حصن تتلاشى عنده المخاطر

حمد الرميثي: قواتنا المسلحة حصن تتلاشى عنده المخاطر حمد الرميثي: قواتنا المسلحة حصن تتلاشى عنده المخاطر

ثمن الفريق الركن حمد محمد ثاني الرميثي، رئيس أركان القوات المسلحة، مبادرة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، تخصيص احتفالات يوم الجلوس هذا العام، لتوجيه الشكر والعرفان إلى أبناء القوات المسلحة في الدولة، ودعوة سموه جميع الأفراد والمؤسسات إلى توجيه الشكر والتحية والتقدير لهم، مؤكداً أن ضباط وأفراد القوات المسلحة الذين شرفهم سموه بهذه المبادرة الرائعة سيظلون العين التي لا تنام، والحصن المنيع الذي تتلاشى عنده كل المخاطر والمهددات.

وأكد في تصريحات له أنه لا شيء يأسر الإنسان مثل الإحسان والوفاء، ولا شيء يزيد من ثقة أفراد القوات المسلحة بدولة الإمارات، مثل تقدير قادتهم لهم، وقال: «لقد غمرتنا الفرحة جميعاً بمبادرة (شكراً) التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، في ذكرى توليه الحكم، كيف لا وهي تأتي من رجل دولة وقائد عسكري من الطراز النادر، إنها مدرسة زايد الخير زايد الوفاء التي كانت ولا تزال تفيض حباً على أبنائها، فتجعلهم أكثر تعلقاً بوطنهم».

شكر وعرفان

وأضاف: «أن ضباط وأفراد القوات المسلحة الذين شرفهم سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، رعاه الله، بهذه المبادرة الرائعة، وأدخل من خلالها البهجة في نفوسهم، يؤكدون أنهم سيظلون العين التي لا تنام، والحصن المنيع الذي تتلاشى عنده كل المخاطر والمهددات».

وقال: «اسمحوا لنا يا سيدي بتوجيه الشكر والعرفان لمقام سيدي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد، رئيس الدولة، القائد الأعلى للقوات المسلحة، حفظه الله، ولسموكم الكريم وإخوانكم أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات، والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، لدوركم المميز في إقامة دولة العز والكرامة».