أخبار عاجلة

دنيا بطمة تردح لزوجة زوجها على انستغرام وتخسر جمهورها

دنيا بطمة تردح لزوجة زوجها على انستغرام وتخسر جمهورها دنيا بطمة تردح لزوجة زوجها على انستغرام وتخسر جمهورها

الجمعة 08-08-2014 16:06

القاهرة_مروة عبد الفضيل

في رسالة تعدّت مرحلة الهجوم إلى وصلات من الردح على صفحتها الشخصية على "إنستغرام"، توجّهت الفنانة المغربيّة دنيا بطمة نجمة برنامج Arab Idol إلى الزوجة السابقة لزوجها ومدير أعمالها محمد الترك كلمات عنيفة جاء فيها:" كلامي رسالة لمن تحسب نفسها شيء وهي بالنسبة لي لا شيء فبعد أن دخلت العائلة عرفت قدرك وما قلته كان مجرد الصراحة، وأقولها أمام الجميع أستغرب من تمثيلك ونكرك لما فعلته وأعتقد أنه يجب أن تخجلين من نفسك ولو أنني أعلم أنه ليس لديك نسبة قليلة من الخجل والحسم والدليل في يدي وأن لم يكن لأجل نفسك فلأجل أطفال أبرياء ابتلاهم الله فيكي وأعتقد أن هذا حساب قليل من الله تعالى على فعل يدك فالحق لأهل الحق والشر والعذاب لأهل الشر وأرجو أن تعلمي إنه لا يهمني شي غير عائلتي وزوجي فقط لا غير هاذي الصراحة فيجب أن يتقبلها الإنسان والسلام عليكم ورحمة".
وتابعت كلامها قائلة: "تحياتي لكل خائن يتظاهر للناس بأنه بريء، ويضحك على نفسه وهو يعرف خباياه ومستواه القدر فلا تختلق لنفسك أعذار فكلمتي الأخيرة لكي فقريبا كل الناس ستعرف الحقيقة المرة التي جعلتكي وحيدة وأمركي بين يدي فلا تتمادي على أحسن منك لأن سلاحي القوي في يدي فلا حقير مثلك ولا منافق أكثر منك ولا كاذب يشبهكي وهجر الناس من حولك كان من فعل يدك اللهم استر علينا والحمد لله والشكر وتحياتي لكل محترم يحترم عائلته ويقدرها وكل الحسرة على متخلف الناس تصدق تخلفه ولا يجيد التصرف كبر وخرف".
وقد علمنا أن المقربين منها هم من سربوا هذه الرسالة خاصة وإنها تعتمد الخصوصية على انستغرام، ولا أحد يستطيع رؤية أي من كلامها أو صورها الشخصية سوى أصدقاءها.
وبمجرد تداول الرسالة تعرضت دنيا لسيل من الهجوم من قبل البعض، ووصفوها بصاحبة اللسان الطويل وأنها لا تعرف حدود اللياقة في التعامل مع الأخرين، وقال البعض إنه كان عليها طالما أن الأمر عائلي ألا تعالجه بهذا الأسلوب خاصة وأنها لم تذكر في رسالتها وقائع معينة فعلتها زوجة زوجها السابقة، وتساءل الكثيرون عن موقف زوجها محمد الترك مما كتبته وهل كتبته بعلمه أم من دون علمه، لكن وبالتأكيد خسرت دنيا بطمة الكثيرمن جمهورها بعد هذه الرسالة التي حملت من الردح ما لا يليق بنجوميتها.

سيدتي