خطة لمواجهة الإلحاد بالتعاون بين وزارتى الأوقاف والشباب والرياضة

خطة لمواجهة الإلحاد بالتعاون بين وزارتى الأوقاف والشباب والرياضة خطة لمواجهة الإلحاد بالتعاون بين وزارتى الأوقاف والشباب والرياضة

أعدت وزارة اﻷوقاف، خطة دعوية لمواجهة اﻹلحاد بالتعاون مع وزارة الشباب والرياضة والتى أعدتها إدارة بحوث الدعوة، وتهدف الخطة إلى، مواجهة ظاهرة الإلحاد فى المجتمع المصرى من خلال توعية الشباب بخطورة الإلحاد على العقيدة والأخلاق والانتماء الوطنى.

وتهدف الخطة أيضا إلى معالجة شبهات الملحدين نفسيًا وإيمانيًا واجتماعيًا من خلال فريق عمل متكامل فى كل التخصصات المعنية.

ومن المقرر أن يتم التعاون والتنسيق الكامل بين وزارتى الأوقاف والشباب والرياضة، حيث وافق وزير الأوقاف د. محمد مختار جمعة على الخطة التى عرضها الشيخ أحمد تركى مدير عام بحوث الدعوة بالوزارة، والتى أعدها مجموعة من علماء وزارة الأوقاف، وخبراء الطب النفسى وعلم الاجتماع لمواجهة الفكر الإلحادى.

وتتضمن الخطة جمع ودراسة كل شبهات الملحدين والقيام بتفنيدها والرد عليها، وتلقى التدريب اللازم على أيدى أساتذة متخصصين فى علم النفس والاجتماع والعقيدة الإسلامية الصحيحة لفريق العمل الشبابى قبل بدء المهام الموكلة إليه.

بجانب تدريب مجموعة من شباب الجامعات، والشباب العائد من تجربة الإلحاد، وتأهيلهم للمشاركة فى مواجهة الظاهرة، وضمهم إلى المبادرة.

وكذلك إطلاق حملة وقائية للشباب بكل فئاته، واستهداف البؤر التى ينتشر فيها الإلحاد، وعمل برنامج تدريبى للأئمة وكذلك بعض الشباب للمساهمة فى هذه المبادرة، وإطلاق صفحة على موقع التواصل الاجتماعى "الفيس بوك" تحمل اسم مبادرة "بالعقل كده".

كما تشمل التواصل إليكترونيا مع الشباب للرد على أسئلتهم والرد على شبهات الملحدين ومساعدة ذويهم فى معالجة المشكلة اجتماعيًا داخل الأسرة، وإطلاق خط ساخن يتبع وزارة الشباب للتعامل مع أسر الملحدين وتقديم المساعدة لهم علميًا ونفسيًا، وتكوين لجنة استشارية من كبار علماء الأزهر لدعم فريق العمل فى الرد على الشبهات.


>smsinnerpage.jpg
stripnews2013.png

مصر 365