أخبار عاجلة

الفنانون يدينون العدوان الإسرائيلي على الأراضي الفلسطينية

الفنانون يدينون العدوان الإسرائيلي على الأراضي الفلسطينية الفنانون يدينون العدوان الإسرائيلي على الأراضي الفلسطينية

عبر العديد من الفنانون عن إستيائهم من القصف الإسرائيلى للمدن الفلسطينيه،وتمنوا ألنصر للشعب الفلسطينى.

ومن جانبه كتب الشاعر أيمن بهجت قمر. مع الغزاويه قلباً وقالباً،بس مش مع تدخل الجيش المصري ف الوقت الحالي،احنا كشعب نتطوع نتبرع، الدوله تتدخل على المستوى الدبلوماسي، لكن غير كده بدري أوي على ظروفنا، وان الراجل يتزنق المزنق ده، ابني بيتي الأول وبعد كده انا معاك، صلابتي ووجودي واقف على رجلي من مصلحة كل اشقائنا العرب، مش فلسطين بس لو انهكونا زى حرب اليمن ، هنقابل
> ٦٧ تاني ، لازم نتعلم من التاريخ وللا احنا اغبيا زي الإخوان ؟؟
> أما الشاعر ناصر رشوان فكتب . اللهم أنصر أهل غزه بحق لا إله الا الله محمد رسول الله .
> وعلق الملحن محمد رحيم وقال. قلوبنا مع اخواننا في في غزه اللهم خفف عنهم وارحم شهداءهم وحسبنا الله ونعم الوكيل.
> ومن جانبها علقت الفنانه درة،وكتبت بالإنجليزيه. أوقفوا قتل الفلسطينيون.
> أما المطربه الفلسطينيه ريم بنا”المقيم بالناصرة”فربطت بين الأهتمام بمباريات ،وما تتعرض له بلادها،وكتبت.لو كنا نحن الشعب الفلسطيني “كرة قدم” يتقاذفها اللاعبين ، لحظينا الآن بانتصار ما ، يرافقه ملايين الصرخات والدعم ، لاستنفر العالم من أجلنا ألف حِراك ، وأُغلقَت من أجلنا الشوارع والمقاهي، وتصدّرنا نشرات الأخبار ، لو كنا “كرة قدم” ، لبيعت ملايين الأعلام المرفوعة على البيوت والبنوك ودور البلديات ،تشجيعاً لصمودنا حين سدّدونا هدفاً دقيقاً في الدقيقة التسعين ، حينها ستُرفع الأعلام والزمامير على أشلائنا ، لو كنا “كرة قدم” لكانت صفّارات الحكم التي تشبه صفارات الإنذار التي أُطلِقَت بالأمس حين قُصفت تل أبيب بالصواريخ ، . تعلو وتعلو كلّما ارتكب لاعب أي خطأ في حقنا .، كم نحن محظوظين بصفّارته التي تنتزع حقّنا كصواريخ المقاومة .،. لو كنّا “كرة قدم” .. لباع العالم الآن أوطانه من أجل أن يُعيدنا إلى “ملعبنا”: أرض فلسطين.، لو كنا “كرة قدم” حقاً ،لشُطنا هذا العالم المتاجر بدمنا خارج ملاعبنا، وتمرّدنا على صفارات الحُكام .،لو كنا “كرة قدم” الآن .. لحوّلناها إلى قنبلة تُفجّر هذا الصمت القاتل.
> ووجه المطرب محمد محسن سؤرالا قال فيه،هو احنا ليه بنفتكر الشعب الفلسطيني ومعاناته بس في وقت القصف والحرب؟. مع أنه بيعاني طول الوقت وأرضه مغتصبة أدام عنينا من سنين طويلة!!

ومن جانبه قاام المطرب الفسلطين محمد عساف بتسويد صفحته بموقع فيس بوك ،حدادا على ما تتعرض له غزة،وكنتب لنا الله، غزة المقاومة حتى هذه اللحظات تتعرض للعدوان الصهيوني،غزة تحت خط النار.

 

أونا