أخبار عاجلة

ندوة لوسائل الإعلام العربية تؤكد ضرورة توفير البيانات الاقتصادية

ندوة لوسائل الإعلام العربية تؤكد ضرورة توفير البيانات الاقتصادية ندوة لوسائل الإعلام العربية تؤكد ضرورة توفير البيانات الاقتصادية

أكدت الندوة القومية لتعزيز الاهتمام بالبعد الاقتصادى لوسائل الإعلام العربية، التى تنظمها منظمة العمل العربية، ضرورة إتاحة المعلومات والبيانات الاقتصادية وحرية تداولها وإنشاء لجنة إعلامية معنية بشئون العمل وحسن استغلال الإمكانات التكنولوجية الحديثة لدى المؤسسات الاقتصادية أو الإعلامية، بما ينعكس إيجابيًا على أداء الإعلام الاقتصادى.

وناقشت الندوة بمشاركة خبراء ومتخصصين فى الإعلام الاقتصادى من وعدة دول عربية أطر التكامل بين وسائل الإعلام والمؤسسات الاقتصادية ودور المؤسسات الإعلامية فى التنمية الاقتصادية للفئات المجتمعية والتكامل الإعلامى الاقتصادى فى الوطن العربى وأوضاع التشغيل والإعلام العربى، وتأثير التحولات فى المنطقة العربية على التشغيل، واستعرضت مضامين الصحافة الاقتصادية العربية ومعلومات سوق العمل العربية، وأثر تقنيات الاتصال على الإعلام الاقتصادى.

وحذر الدكتور سامى الشريف، أستاذ الإعلام الدولى بجامعة القاهرة وعميد كلية الإعلام بالجامعة الحديثة لتكنولوجيا المعلومات، من فجوة عميقة وحقيقية بين الإعلام الاقتصادى العربى وتوظيف تكنولوجيا الاتصال لخدمة أهدافه، مطالبًا بتوافر الإرادة لردم تلك الفجوة، مبينًا أن عدم توافر المعلومات والإمكانات التكنولوجية تؤثر سلبًا على أداء الإعلام الاقتصادى، وغياب الشفافية فى المعلومات الاقتصادية.

وطالبت السيدة إيمان عبد المقصود، من منظمة العمل العربية بضرورة إنشاء لجنة إعلام معنية بشئون العمل العربية، محذرة من ندرة المعلومات والبيانات الاقتصادية بالدول العربية، كاشفة عن أن دولا عديدة توفر بيانات بإحصاءات العمل، مشيرة إلى جهود المنظمة لتحفيز الدول لتوفير بيانات دقيقة وإحصاءات حديثة عن أسواق العمل ومعدلات البطالة.

كما طالب الدكتور عبد الله الحمود، أستاذ الإعلام المشارك بكلية الإعلام والاتصال بالرياض، منظمة العمل العربية واتحاد إذاعات الدول العربية بالعمل على مشروع تكامل إعلامى اقتصادى مشترك، يكون للتقريب بين وجهات النظر بين الإعلاميين والاقتصاديين وتلبية تطلعات المواطن العربى، دون المساس بثوابت المجتمعات العربية.

smsinnerpage.jpg

stripnews2013.png

مصر 365