أخبار عاجلة

المزينة يدعو إلى تطوير منظومة المناهج التعليمية في أكاديمية الشرطة

المزينة يدعو إلى تطوير منظومة المناهج التعليمية في أكاديمية الشرطة المزينة يدعو إلى تطوير منظومة المناهج التعليمية في أكاديمية الشرطة

وجه اللواء خبير خميس مطر المزينة، القائد العام لشرطة دبي، بمواصلة تطوير منظومة البرامج والمناهج التعليمية في أكاديمية شرطة دبي، بهدف الارتقاء بمخرجات التعليم الأكاديمي، ورفع مستوى كفاءة الطلبة المرشحين وتسليحهم بالعلوم والمعارف الضرورية التي تنسجم مع متطلبات إعداد وتخريج ضابط الشرطة النموذجي، والتركيز على رفع مهارات الطلبة في اللغة الإنجليزية كتابة ومحادثة، كونها من اللغات العالمية الحيوية، وذلك مواكبة لمسيرة التنمية المستدامة، والنهضة الشاملة التي تشهدها الدولة على جميع الصعد خصوصاً الاستعدادات الجارية لاستضافة معرض إكسبو دبي 2020، لتمكين ضابط الشرطة من التعامل بمهارات عالية مع الجنسيات المختلفة المتواجدة على أرض الدولة، التي ستزور البلاد خلال فترة إقامة المعرض، بهدف عكس الصورة الحضارية لمجتمع الإمارات تحت ظل القيادة الرشيدة.

جاء ذلك خلال ترؤس اللواء خبير خميس مطر المزينة، اجتماع مجلس إدارة الأكاديمية في جلسته التاسعة للعام الأكاديمي 2013/ 2014م، في قاعة كبار الضباط بمبنى كلية الدراسات العليا، بحضور اللواء الدكتور محمد أحمد بن فهد، مساعد القائد العام لشؤون الأكاديمية والتدريب، وبقية أعضاء مجلس الإدارة.

وصدق المزينة على محضر الجلسة السابقة، وقام بمناقشة شؤون التعليم الأكاديمي بوجه عام، وأمور الطلبة المرشحين على وجه الخصوص، ثم استعرض المواضيع المدرجة على جدول الأعمال، لدراستها واتخاذ القرارات اللازمة بشأنها، كما اعتمد مقترحات لجان المناقشات والحكم على خمس رسائل «ماجستير» في برامج «الماجستير» في القانون، والبحث الجنائي، التي حصل فيها ثلاثة طلاب على درجة امتياز، وطالبين على درجة جيد جداً، وفي ختام الاجتماع شكر كل أعضاء المجلس، مشيداً بدورهم في دعم جهود القيادة العامة لشرطة دبي لتعزيز مسيرة التميز والتفوق المؤسسي.

ومن جانبه قام العقيد الدكتور غيث غانم السويدي، مدير أكاديمية شرطة دبي بالنيابة، بطرح المواضيع الخاصة بتطوير مسيرة التعليم والتدريب في الأكاديمية، مؤكداً حرص الأكاديمية على ترجمة توجيهات القيادة العليا لشرطة دبي، للارتقاء بمستوى الأداء وتحسين وتجويد مخرجات التعليم، وفق أعلى مواصفات الجودة العالمية في الدول المتقدمة.