أخبار عاجلة

مقتل جندي فرنسي في انفجار بشمال مالي

أعلنت الفرنسية، الخميس، أن أحد أعضاء الفيلق الأجنبي الفرنسي قتل في هجوم بشمال مالي.

وقال وزير الدفاع الفرنسي، جان إيف لودريان، لشبكة «بي. إف. إم. تي. في» إن الجندي الذي كان يشارك في عملية مكافحة الإرهاب قتل إثر انفجار قنبلة زرعها متمردون إسلاميون.

وهذا هو ثامن جندي فرنسي يلقى حتفه منذ شنت فرنسا حملة ضد المتمردين الإسلاميين في شمال مالي في يناير 2013.

وأعرب الرئيس الفرنسي، فرانسوا هولاند، عن احترامه «لتضحيات» الجندي، وقدم تعازيه لأسرته. وقال لودريان إن مرحلة «الحرب المباشرة» في مالي «أوشكت على الانتهاء».

كانت قوات فرنسية وقوات من مالي شنت العام الماضي هجومًا ضد المتمردين ذوي الصلة بتنظيم «القاعدة»، الذين استغلوا انقلابًا في البلاد للسيطرة على النصف الشمالي من مالي.

وخلال شهر تم طرد المتمردين من معظم البلدات، لكنهم مازالوا يشنون هجمات متقطعة من قواعدهم في الصحراء.