أخبار عاجلة

تضاعف ميزانية البحث العلمي بجامعة الملك خالد خلال خمس السنوات الماضية

تضاعف ميزانية البحث العلمي بجامعة الملك خالد خلال خمس السنوات الماضية تضاعف ميزانية البحث العلمي بجامعة الملك خالد خلال خمس السنوات الماضية

    كشف تقرير صادر عن عمادة البحث العلمي بجامعة الملك خالد عن تضاعف ميزانية البحث العلمي بالجامعة خلال خمس السنوات الماضية بالإضافة إلى تخطيط الجامعة لتحقيق نمو سنوي في ميزانية البحث العلمي بها بما يقارب ال 30% سنوياً خلال السنوات المقبلة.

وقد أشار التقرير إلى أنه قد بلغ عدد الأبحاث العلمية المنشورة لأعضاء هيئة التدريس بالجامعة خلال عامي 1432ه و1433ه حوالي 2,213 بحثاً علميا منشوراً منها حوالي 45% منشورة في مجلات علمية مصنفة (ISI)، حيث تصدرت كلية العلوم قائمة الكليات ب 480 بحثاً، تلتها كلية الشريعة ب 180 بحثاً، فكلية الطب ب 150 بحثاً، وحوالي 538 بحثاً منشوراً خلال العام الجامعي 1433/1434ه فقط، كما كشف التقرير عن تحقيق عددٍ من أعضاء هيئة التدريس ل 15 براءة اختراع ناتجة عن أبحاثهم العلمية خلال العام 1433ه، وحوالي 38 جائزة عالمية ووطنية على منجزاتهم البحثية شملت الأقسام العلمية في كليات منها كلية الطب، وكلية العلوم، وكلية العلوم الإدارية والمالية، وكلية الهندسة.

كما قامت الجامعة خلال العام الجامعي 31/1432ه بإطلاق مشروعها البحث الأول شارك فيه 165 باحثاً من أعضاء هيئة التدريس بالجامعة ب 84 بحثاً، تلا ذلك المشروع البحثي الثاني خلال العام الجامعي 32/1433ه بمشاركة 369 باحثاً قدموا خلاله 212 بحثًا علمياً محكماً.

أما فيما يتعلق بمراكز ومعاهد البحوث والكراسي العلمية فقد تضاعف عدد المراكز البحثية العلمية من 5 مراكز عام 1419ه إلى 22 مركزاً بحثياً للكليات العلمية الإنسانية والتطبيقية بنهاية عام 1434ه، كما تضم الجامعة حالياً كرسيين علميين هما كرسي الملك خالد بن عبدالعزيز الذي تأسس عام 1427ه، وكرسي الأمير فيصل بن خالد لرعاية ابداعات وابتكارات الشباب الذي تم تأسيسه عام 1434ه، بالإضافة إلى أن الجامعة وفي ضوء اللائحة المعتمدة لبرنامج الكراسي العلمية تقوم بدراسة عدد من الطلبات المقدمة من عددٍ من الجهات والأفراد لرعاية كراسي علمية متخصصة مثل كرسي الأمير سلمان بن عبدالعزيز لدراسة تاريخ وحضارة جنوبي الجزيرة العربية، كرسي الشراكة المجتمعية، كرسي علمي لتقنين وتطوير علاجات قصور الدورة الدموية لمفصل الورك لمرضى فقر الدم المنجلي، كرسي لأبحاث المواد متناهية الصغر، كرسي لأبحاث البطاريات المتطورة، كرسي لأبحاث كفاءة المواد في الصناعات الالكترونية، كرسي لأبحاث الطلاءات والدهانات، كرسي لأبحاث تكنولوجيا وكيمياء الأغذية كرسي لأبحاث تقنية المياه بالأكسدة المتقدمة والطاقة الشمسية، كرسي لأبحاث الطاقة الشمسية، كرسي لأبحاث سابك.

أما فيما يختص المختبرات البحثية فقد أشار التقرير إلى أن الجامعة تضم عدداً كبيرا من المختبرات البحثية ذات الطبيعة التعليمية والبحثية وبما يسهم في دعم مخرجات البحث العلمي وتشمل مختبرات المواد المتقدمة، ومختبرات الكيمياء العضوية والحيوية، والمختبرات الطبية والهندسية بأنواعها، ومركز حيوانات التجارب، والمعامل المتخصصة في نظم المعلومات والاستشعار عن بعد.

كما أوضح التقرير بأن الجامعة تصدر خمس مجلات علمية محكمة ومتخصصة وهي مجلة العلوم التربوية، ومجلة العلوم الشرعية، ومجلة العلوم الإنسانية، ومجلة العلوم التطبيقية والهندسية، ومجلة العلوم الطبية