أخبار عاجلة

وزير الرياضة في تونس يتمنى أن يجمد الفيفا بلاده!

وزير الرياضة في تونس يتمنى أن يجمد الفيفا بلاده! وزير الرياضة في تونس يتمنى أن يجمد الفيفا بلاده!

أعلن طارق ذياب وزير الرياضة في تونس عن تمنيه أن يقرر الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) إيقاف وتجميد بلاده من أجل إصلاح كرة القدم بها.

وكان "فيفا" حذّر نهاية سبتمبر الماضي التونسية من "أيّ تدخّل محتمل في شؤون الاتّحاد التونسي لكرة القدم" وأعلمها "بإمكانية فرض عقوبات قد تصل إلى إيقاف الاتّحاد المحلّي".

وجاء التحذير على خلفية توجيه طارق ذياب رسالة إلى الفيفا طالب فيها بحلّ مجلس إدارة الاتّحاد التونسي لكرة القدم.

وقال ذياب خلال مشاركته في برنامج رياضي بثّه التلفزيون الرسمي يوم الخميس "أتمنّى رحيل الجامعة (اتّحاد الكرة التونسي) وأن يعاقبنا الفيفا".

وتابع "إذا خُيّرت بين إصلاح منظومة كرة القدم وقبول تجميد نشاط الجامعة سوف أقبل أن يعاقبنا الفيفا".

وجاءت تصريحات ذياب - قائد منتخب تونس الأسبق - بعد هزيمة منتخب بلاده أمام الكاميرون بنتيجة (1-4) في إياب الدور الحاسم من التصفيات الأفريقية المؤهّلة إلى نهائيات مونديال 2014 في البرازيل.

وتابع "عندما لا يكون له (رئيس الاتحاد) برنامج ويفشل فعليه الرحيل. يجب التغيير وقدوم أناس جدد".

واعتبر أنّ وديع الجريء رئيس الاتحاد "لم يصلح شيئاً في كرة القدم التونسية رغم أنّه يعلم مشاكلها" و"لم يعد قادراً على تقديم أيّ شيء وعليه الرحيل".

كما ذهب ذياب إلى حد القول إنّ رئيس الاتحاد يعمل "ضدّ الوزير (طارق ذياب) أكثر من عمله لصالح الرياضة" التونسية.

الجدير بالذكر أنّ حالة من الاحتقان والتوتر تسود منذ شهور علاقة رئيس الاتحاد التونسي لكرة القدم بوزير الشباب والرياضة.

فيديو اليوم السابع