أخبار عاجلة

«إبصار» تطلق برنامجا خيريا لتـركيب العيـون الصنـاعيــة

 عبدالله الصقير (جدة)

أطلقت جمعية إبصار للتأهيل وخدمة الإعاقة البصرية برنامجا لتركيب العيون الصناعية لمن فقدوا أعينهم نتيجة أو أورام، هو الوحيد من نوعه في المملكة.وأوضح أمين عام الجمعية محمد توفيق بلو أن الجمعية رأت أهمية إدراج البرنامج ضمن برامجها لذوي الإعاقة البصرية في ظل الحاجة الماسة إليه لتجاوز الأزمة النفسية للمعوق بصريا أو الذين تعرضوا لحوادث أو أمراض تم على إثرها فقد أعينهم، ما يمكن المستفيدين والمستفيدات وخصوصا الأطفال من الانخراط في الحياة الاجتماعية بشكل كامل دون حرج، وبالتالي عودتهم لمجال العمل أو الدراسة مع التأهيل الذي يمكن أن يتلقاه من الجمعية.وقال «تسعى الجمعية من خلال إدراج هذه الخدمة إلى تحمل كافة تكاليف إجراء كامل القياسات والتصنيع والتركيب لعيون المرضى الصناعية خاصة في ظل عدم خضوعها للتأمين الصحي»، ودعا بلو شركات التأمين إلى ضرورة دعم مثل هذه العمليات الضرورية.من جهتها أوضحت الأخصائية الدكتورة آلاء بحري (متعاونة مع «إبصار» في تنفيذ البرنامج) أنها عملت لنقل هذه الخدمة إلى المملكة من خلال دراستها في مستشفى باركير بإسبانيا، ومن ثم انضمامها للعمل في عيادة سوبر في هيوستن بأمريكا على اعتبار أن هناك جمعية متخصصة وتقنيات متطورة في هذا المجال، مشيرة إلى أنها تسعى من خلال اختصاصها في هذا المجال إلى نقل الخبرة ومساعدة المعوقين بصريا الذين فقدوا أعينهم ومن هم بحاجة لأن يستعيدوا ثقتهم وجمالهم ليمارسوا حياتهم بشكل طبيعي وسط المجتمع.