أخبار عاجلة

«الخارجية» الأمريكية: اتهام واشنطن بالتجسس يمثل «لحظة توتر» مع حلفائنا

«الخارجية» الأمريكية: اتهام واشنطن بالتجسس يمثل «لحظة توتر» مع حلفائنا «الخارجية» الأمريكية: اتهام واشنطن بالتجسس يمثل «لحظة توتر» مع حلفائنا

قالت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية، جين ساكي، الجمعة، إن «المزاعم بأن أجهزة المخابرات الأمريكية تجسست على هاتف المستشارة الألمانية، إنجيلا ميركل، المحمول، وآخرين في فرنسا وإيطاليا (تمثل لحظة توتر) مع بعض الحلفاء، ويجب ألا تقوض التعاون في قضايا مثل سوريا وإيران».

وأضافت المتحدثة للصحفيين: «لا شك أن الكشف عن معلومات سرية مثل لحظة توتر مع بعض حلفائنا»، وتابعت: «نجري مناقشات مع هؤلاء الحلفاء، في إشارة الى زيارة الأسبوع المقبل، يقوم بها كبار مسؤولي المخابرات الألمانية لواشنطن للحصول على إجابات».

وقالت إن وزير الخارجية الأمريكي، جون كيري، ناقش مع مسؤولين الاتهامات التي تستند الى تسريبات المتعاقد السابق مع وكالة الأمن القومي الأمريكي، إدوارد سنودن، المطلوب في الولايات المتحدة.

وأكدت أن التسريبات عن أنشطة أجهزة المخابرات الأمريكية «سببت تحديات كبيرة في علاقاتنا مع الدول الحليفة وارتباكًا عامًا».

كانت «ميركل» طلبت من باراك أوباما معالجة هذه القضية بعد اتهامات بأن وكالة الأمن القومي الأمريكي تجسست على عشرات الآلاف من سجلات المكالمات الهاتفية في فرنسا، وكذلك راقبت هاتفها الشخصي.