أخبار عاجلة

وزير الدفاع البريطاني لـ«الرياض»: المملكة أحد أهم شركائنا في المنطقة

وزير الدفاع البريطاني لـ«الرياض»: المملكة أحد أهم شركائنا في المنطقة وزير الدفاع البريطاني لـ«الرياض»: المملكة أحد أهم شركائنا في المنطقة

    أقام صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نواف بن عبدالعزيز سفير خادم الحرمين الشريفين لدى المملكة المتحدة حفل استقبال بمناسبة اليوم الوطني للمملكة احتفاء بتاريخ المملكة الذي شهد توحيد جغرافيا الجزيرة العربية وشتات قبائلها وإنسانها في فترة تعتبر قصيرة مقارنة بدول العالم الأول، ومسارها المضيء الذي خطط له المؤسس الملك عبدالعزيز طيب الله ثراه وسار عليه كل من أبنائه الملوك سعود وفيصل وخالد، وفهد وخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله.

هذا وقد كان وزير الدفاع البريطاني فيليب هاموند في مقدمة المهنئين بمناسبة اليوم الوطني ال 83، وفي تصريح ل " الرياض" قال هاموند "المملكة العربية والمملكة المتحدة تتمتعان بعلاقات ثنائية قريبة جداً. السعودية هي أحد أهم شركائنا في المنطقة، وأنا سعيد لكوني هنا في هذه المناسبة التي تتيح لي الفرصة للتأكيد على أهمية العلاقة الثنائية بين المملكة المتحدة والمملكة العربية السعودية ولكي أؤكد من جديد دعمنا وشراكتنا مع المملكة العربية السعودية في كافة المجالات."

واضاف الوزير هاموند "لدينا الكثير من المشاريع التي نعمل عليها سوياً. كما تربطنا الكثير من المصالح المشتركة في أمن منطقة الخليج وآمل وأتوقع أن تتطور علاقتنا من قوة إلى قوة في المستقبل بالعمل مع المملكة وهي تبني قدراتها العسكرية والصناعية والاقتصادية الخاصة بها."

وزير الدفاع البريطاني ل«الرياض»: المملكة أهم شركائنا في المنطقة

كما حضر الحفل وزير استراتيجية الأمن الدولي أندرو موريسن، والعمدة اللورد لويستمنستر سارة ريشاردسن، والسكرتير الخاص للملكة اليزابيث سامانثا كوهن وعدد من أعضاء مجلسيْ اللوردات والعموم البريطانيين، ومسؤولو وزارة الخارجية البريطانية وأعضاء السلك الدبلوماسي المعتمدين في بريطانيا وعدد من رجال الأعمال والإعلام إلى جانب أعضاء لجنة الصداقة السعودية - البريطانية وأبناء الجالية السعودية والعربية المقيمين في المملكة المتحدة وجمع من الشخصيات البريطانية ليؤكدوا بتواجدهم ومشاركتهم في هذه المناسبة بأن المملكة مرموقة بين المجتمعات الحضارية الحديثة، كما ستظل مشاركتها فاعلة في الجهود الدولية المبذولة في خدمة الانسانية وترسيخ الأمن والاستقرار والسلام إقليميا ودوليا.

وكان الأمير محمد بن نواف في مقدمة مستقبلي العدد الكبير من المهنئين وشارك في الاستقبال أيضا صاحب السمو الأمير سلطان بن فهد بن عبدالله، رئيس القسم السياسي في السفارة، وصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن محمد بن نواف بن عبدالعزيز، والقائم بالأعمال في السفارة عبدالرحمن السحيباني، والملحق العسكري العميد طيار عبدالله الزغيبي.