أخبار عاجلة

الأزمة الاقتصادية لا تؤثر على احتفال مواطنى جنوب السودان بعيد الفطر

الأزمة الاقتصادية لا تؤثر على احتفال مواطنى جنوب السودان بعيد الفطر الأزمة الاقتصادية لا تؤثر على احتفال مواطنى جنوب السودان بعيد الفطر

"لن أستطيع شراء ملابس جديدة كاملة هذا العيد، لكن هذا لن يمنعنى عن التنزه فى المدينة وزيارة الأهل"، بهذه الروح يتحدى زكريا ميشيل المواطن بدولة جنوب السودان الأزمة الاقتصادية التى تواجه بلاده على خلفية تعثر نقل صادرات النفط عبر السودان بسبب خلافات مع الخرطوم، وهو يستعد للاحتفال بأول أيام عيد الفطر المبارك اليوم الخميس.

وفى سوق الجبل، الذى يعد من أكبر أسواق جوبا عاصمة جنوب السودان يشتكى ميشيل الذى اصطحب شقيقته سارة إلى السوق من غلاء الأسعار يقول: "السلع مرتفعة الأسعار إلى حد بعيد، وهذا يشكل مانعا أمام المواطن البسيط لشراء مستلزمات العيد" ويحتفل مسلمو جنوب السودان بحلول عيد الفطر المبارك، اليوم الخميس، فى ظل توترات سياسية واشتباكات عرقية وأزمة اقتصادية طاحنة.

وفى جولة لها بأسواق العاصمة جوبا، وقفت الأناضول على استعدادات مسلميها للاحتفال بالعيد الذى يعد مناسبة اجتماعية وعطلة رسمية فى البلاد وفى سوق "كونجو كونجو" الذى يعتبر من أقدم الأسواق بالمدينة شكى أنجلو تعبان من غلاء الأسعار مستلزمات العيد.

ورغم ارتفاع الأسعار يرى تعبان إنه ما من شىء يؤثر على سعادة أهل جوبا، مسيحيين ومسلمين مع قدوم العيد، يقول: "أنا كمواطن جنوبى أقوم فى العيد بزيارة الجيران والأهل وكافة أصدقائى المسلمين، فنحن فى وحدة دينية لا مثيل لها فى الدول الأفريقية، نحن كلنا جنوبيون نعيش الأفراح سوية لا فرق بين مسلم ومسيحى".

مصر 365