أخبار عاجلة

مكافحة مخدرات دبي تبحث زيادة جرعاتها التوعوية مع هيئة المعرفة

مكافحة مخدرات دبي تبحث زيادة جرعاتها التوعوية مع هيئة المعرفة مكافحة مخدرات دبي تبحث زيادة جرعاتها التوعوية مع هيئة المعرفة

بحث العقيد خالد صالح الكواري مدير الإدارة العامة لمكافحة المخدرات بشرطة دبي بالنيابة مع الدكتور عبدالله الكرم مدير عام هيئة المعرفة والتنمية البشرية في حكومة دبي، سبل تعزيز التعاون بين الجانبين في مجال تكثيف الجرعات التوعوية حول أضرار المخدرات لطلاب الجامعات التي تندرج تحت مظلة هيئة المعرفة الحكومية منها أو الخاصة.

جاء ذلك خلال استقبال الدكتور عبدالله الكرم للعقيد خالد الكواري بحضور النقيب جمعة بلال السويدي مدير إدارة التوعية والوقاية بالإدارة العامة لمكافحة المخدرات بالوكالة، مع عدد من مسؤولي هيئة المعرفة.

خطورة المراهقة

وعرض العقيد الكواري خطورة المرحلة العمرية بين 15 إلى 18 سنة والتي تعد إحدى أهم وأكثر المراحل العمرية خطورة، حيث يمتاز الشاب بهذه المرحلة بحبه للتجربة والفضول مما يسهل على ضعاف النفوس لأن يستغله ويدفعه للإدمان، الأمر الذي يجعلنا نقف بجانبه ونحميه من نفسه ومن الآخرين.

كما تناول العقيد الكواري أهمية الجوانب التوعوية حول أضرار المخدرات وكيفية الوقاية منها والأثر المترتب على صديق السوء الذي يجر صاحبه نحو الهاوية، حيث يعد قلة الوعي الثقافي وصديق السوء من أبرز الأسباب المؤدية للإدمان والذي قد يتطور وينتقل لمرحلة الترويج أو الإتجار، لهذا فإن القيادة العامة لشرطة دبي ممثلة في الإدارة العامة لمكافحة المخدرات لديها توجه بتكثيف محاضراتها لطلاب الجامعات أسوة بطلاب المدارس بكافة مراحلهم، موضحا بأن أهمية التوعية حول أضرار المخدرات تسير جنبا إلى جنب مع أهمية ضبط المروجين والمتاجرين بالمواد المخدرة.

ترحيب ومبادرة

بدوره رحب الدكتور عبدالله الكرم بالوفد الزائر وبمبادرة شرطة دبي التوعوية، حيث إن الكثير من الطلاب يفتقرون للشجاعة بقول (لا) أمام كل شخص يقدم له مواد مجهولة المصدر، ولابد من إطلاع الطلاب على مخاطر المخدرات بأنواعها المختلفة وبالمواد القانونية المُجرمة للتعاطي والترويج وبسبل التواصل مع الإدارة العامة لمكافحة المخدرات.