أخبار عاجلة

«نصر» و«مميش» يعرضان على رئيس الوزراء الفيتنامي الاستثمار بقناة السويس

«نصر» و«مميش» يعرضان على رئيس الوزراء الفيتنامي الاستثمار بقناة السويس «نصر» و«مميش» يعرضان على رئيس الوزراء الفيتنامي الاستثمار بقناة السويس

التحرير

ارسال بياناتك

التقت الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، والفريق مهاب مميش، رئيس هيئة قناة السويس والمنطقة الاقتصادية لقناة السويس، مع نجوين شوان فوك، رئيس الوزراء الفيتنامي، في مقر رئاسة الوزراء خلال زيارتهما فى العاصمة الفيتنامية هانوي.

و أعرب رئيس الوزراء الفيتنامي عن سعادته بهذه الزيارة، مشيرًا إلى العلاقات التاريخية بين وفيتنام، معربًا عن تتطلع الفيتنامية إلى التعاون مع نظيرتها المصرية في قطاعات عديدة 

وأكدت الدكتورة سحر نصر، إلى تطلع مصر لتبادل الخبرات الفيتنامية والمصرية في قطاعات عديدة، وكذلك فتح المجال أمام دخول استثمارات وخبرات فيتنامية إلى مصر الفترة المقبلة خاصة في محور تنمية قناة السويس والاستزراع السمكي، مشيرة إلى المزايا الاستثمارية التي تتمتع بها محافظات مصر بعد إقرار قانون الاستثمار الجديد، وما يتضمنه من مزايا وإعفاءات ضريبية فى المناطق الأكثر احتياجًا خاصة فى الصعيد، لافتة إلى تجربة الإصلاح الاقتصادي الناجحة التي تنفذها الحكومة المصرية تحفيزاً للاستثمارات الأجنبية المباشرة.

وأوضحت الوزيرة أن اللجنة المشتركة المصرية الفيتنامية لم تنعقد منذ عام 2008، وحاليًا يتم تفعيل أعمال هذه اللجنة، لتحقيق النتائج المرجوة من انعقادها ومن ثم تنفيذ أعمال الاجتماعات الفنية التي عقدت على مدار اليومين الماضيين، مشيرة إلى أنه تم الاتفاق خلال اعمال اللجنة المصرية الفيتنامية على 8 مذكرات تفاهم سيتم توقيعها قريبا.

وأشاد الفريق مهاب مميش، بالعلاقات الطيبة بين البلدين، معربًا عن سعادته بتواجده في دولة فيتنام الشعب المناضل والذي يؤكد يومًا بعد الآخر مدى قوته في تحدي الصعاب وتحقيق تنمية ونجاح اقتصادي غير مسبوق.

شاهد أيضا

وأشار "مميش" إلى اهتمام القيادة السياسية بالتعاون المشترك مع فيتنام وكذلك فتح المجال أمام الاستثمارات الفيتنامية، لاقتًا إلى المناطق الواعدة في مصر للاستثمار وإقامة مشروعات وصناعات متعددة بها، وكذلك اهتمام القيادة السياسية بتنفيذ مشروعات عملاقة حاليا بالبلاد مما يساهم في تحقيق التنمية الاقتصادية.

نصر ومميش

وعرض الفريق رئيس هيئة تنمية قناة السويس خلال اللقاء، الحوافز والفرص الاستثمارية بالمنطقة الاقتصادية لقناة السويس، وماتتمتع به من عبقرية المكان حيث تعد بموانئها ومناطقها الاقتصادية نقطة ارتكاز عالمية في التجارة والنقل البحري بين القارتين الإفريقية والآسيوية وبين دول العالم. 

وأعرب عن تطلعه لمزيد من التعاون الاقتصادي خاصة في مجالات بناء السفن والمزارع السمكية والأدوية والصناعات الغذائية، وفتح مجالات استثمارية عديدة في المنطقة الاقتصادية لقناة السويس بالتعاون مع فيتنام.

التحرير