أخبار عاجلة

برلماني: أطفال بالمنيا حاولوا منع المسيحيين من الصلاة.. والأمن قبض عليهم

برلماني: أطفال بالمنيا حاولوا منع المسيحيين من الصلاة.. والأمن قبض عليهم برلماني: أطفال بالمنيا حاولوا منع المسيحيين من الصلاة.. والأمن قبض عليهم

التحرير

ارسال بياناتك

قال توحيد تامر علي، عضو مجلس النواب عن دائرة سمالوط بالمنيا، إنه وقعت مناوشات بسيطة بين المسلمين والأقباط أول أمس في «خميس العهد»، وتمكن الأمن من فضها، ولكن مع نهاية اليوم، بعض الأهالي من الشباب والأطفال حاولوا منع الأقباط من الصلاة بأحد المنازل، والأمن استطاع فضهم أيضًا، وألقى القبض على بعضهم، واصفًا إياهم بالشباب الطائش، بحسب وصفه.

وأكد تامر، في مداخلة هاتفية لبرنامج «بتوقيت » على قناة «التلفزيون العربي»، أن دائرة سمالوط لم تشهد مثل تلك الأحداث من قبل، والأخوة المسيحيين لم يبنوا أي كنائس، والأهالي استفزوا من صلاة الأقباط بهذا المنزل، لأنهم يؤكدون أن هناك كنيسة للأقباط على بعد كيلو مترًا، موضحًا: «لكن الجهل والبطالة اللي مخلين الناس قاعدة لبعض وبتحصل مشاكل عمال على بطال»، مؤكدًا أنه «ليس من حق أي أحد منع الأقباط من صلاتهم».

شاهد أيضا

وتابع: «من كتر البطالة بعض الشباب وصل بهم الفكر أن محدش يبني كنيسة وتحرشوا أمس بالأقباط لكي يمنعوهم من الصلاة، ومش من حق أي حد يمنع الأقباط من ممارسة شعائرهم أبدًا».

وأردف النائب البرلماني: «نفس الحادثة وقعت العام الماضي، في نفس القرية، والأمن قبض عليهم وما زالوا محبوسين حتى الآن، والأمن قبض أيضًا على من بالأقباط ومنع صلاتهم»، مؤكدًا أهمية وجود حلول لتلك الأزمات بدءًا من التعليم، وتجديد الخطاب الديني.

التحرير