الإفراج مقابل لقطة تلفزيونية .. صحيفة امريكية كبري تفجر مفاجأة كبرى حول هتافات المعتقلين أول أمس ضد مرشد الإخوان وما عرضه ضباط أمن الدولة عليهم وما حدث للمعتقلين بعد اللقطة

الإفراج مقابل لقطة تلفزيونية .. صحيفة امريكية كبري تفجر مفاجأة كبرى حول هتافات المعتقلين أول أمس ضد مرشد الإخوان وما عرضه ضباط أمن الدولة عليهم وما حدث للمعتقلين بعد اللقطة الإفراج مقابل لقطة تلفزيونية .. صحيفة امريكية كبري تفجر مفاجأة كبرى حول هتافات المعتقلين أول أمس ضد مرشد الإخوان وما عرضه ضباط أمن الدولة عليهم وما حدث للمعتقلين بعد اللقطة

اول امس كانت احدي جلسات مرشد الاخوان السابق محمد بديع وقد فوجئ الجميع بخروج العديد من المعتقلين وهم يهتفون في المحكمة ضده “يسقط حكم المرشد ، تحيا والسيسي هو رئيسي” عقب دخوله القاعه ولكن الذي اثار تسائل الكثير خاصة المنتمين لجماعة الاخوان المسلمين ان المعتقلين كانوا يرتدون تشيرتات مكتوب عليها ولكن لم يعلق ع الامر احد وكان علي تداول علي مواقع التواصل الاجتماعي هذا الفيديو مابين متعاطف لما تعرضوا له من الشرطه المصرية ومنهم منتقد وبشده مع ما فعلوه ضد المرشد وهو الذي اعتبروه تراجع عن موقفهم . وقد قامت صحيفة امريكية “هافينغتون بوست عربي” مفاجأة لم يكن يتوقعها احد وهي ان ضباط بأمن الدولة هم وراء ماحدث حيث قاموا ظباط من امن الدولة بالاتفاق مع مصلحة السجون بزيارة المعتقلين والاتفاق معهم علي العفو الرئاسي والافراج عنهم نهائيا مقابل ان يهتفوا ضد مرشد الاخوان المسلمين ويكون هذا الهتاف امام الكاميرات ووافق المعتقلين وسلموهم تشيرتات مكتوب عليها “تحيا مصر” بغرض ارتدائها اثناء الجلسة .

إعلان - Ads إعلان - Ads شبكةعيونالإخبارية

معلومات الكاتب

مدير عام الموقع