تدريب 1.4 مليون طالب وطالبة على مواجهة المهددات الأمنية

كشف أمين عام مجلس أمناء فطن المدير العام للبرنامج الوطني الوقائي "فطن" د. ناصر العريني خلال المؤتمر الصحافي الذي عقد أمس في فندق قصر الرياض عن خطة طموحة للبرنامج للعام الدراسي الجديد تركز على التنمية المستدامة لمهارات الطلاب والطالبات وذلك بعدما أكمل البرنامج خلال فترة وجيزة تدريب 1.4 مليون طالبة وطالبة على المهارات الشخصية والاجتماعية والتي تمكنهم من مواجهة كافة المهددات الأمنية.

وأضاف العريني: أنه في ظل تنامي مهددات الهوية الشخصية والفقدان الملحوظ للمهارات الشخصية والاجتماعية وتنامي المهددات الأمنية فإن البرنامج سيركز في خطته التشغيلية للعام الجديد على استكمال المرحلة الثالثة على المستوى الأول (الوقاية الأولية) من خلال مسارين أساسيين الأول توعية خاصة بالمدارس تتمحور حول التنمية المستدامة لمهارات الطلاب والطالبات من خلال تنميتها وتعميق المشاعر الإيجابية والتركيز على مهارات التربية الإعلامية الناقدة وتغيير المعتقدات والاتجاهات والقيم المرتبطة بالانحرافات السلوكية والفكرية مع التركيز على استخدام الأنشطة المختلفة والتدريب، وتعزيز الثوابت الوطنية.

وأكد العريني على أن "فطن" برنامج وقائي له أسلوبه المختلف عن بقية البرامج التوعوية الأخرى فهو يركز في رسائله على الابتعاد عن التلقين المباشر وتجنب الخوض في التفاصيل وتناول الانحرافات السلوكية والفكرية كجزء من كل وعدم المبالغة في الطرح ونقل الصورة الإيجابية بالدرجة الأولى.

ووفقا للعريني تركز الخطة التشغيلية الجديدة على عناصر التدريب والتثقيف والمشاركة المجتمعية والاستشارات. حيث سيتم توطين التدريب والتوسع في تأهيل الخبراء والمدربين والميسرين من الجنسين وفي كافة المراحل التعليمية.

كما سيتوسع البرنامج في الشراكات والبرامج المشتركة والتفاعل مع المبادرات ومن ذلك مبادرات التربية الخاصة ومهارات فطن لطلاب دور الرعاية الاجتماعية، والتوسع في التثقيف من خلال مواد تثقيفية في المحاضرات والورش التدريبية ووثيقة المهارات الشخصية والاجتماعية، وكلك على مسار تنمية مهارات التفكير وتعزيز الانتماء الوطني، وصولا إلى المهارات الشخصية والاجتماعية للأسرة ومواد تثقيفية للأطفال، ومبادرة خاصة لرياض الأطفال.

وعلى المسار التثقيفي أيضا سيتم الاستمرار في انتاج الأفلام والصور المتنوعة لنشر قيم ورسائل فطن لرفع مستوى التثقيف لدى المجتمع التعليمي والأسر وتفعليها من خلال كافة وسائل الاعلام ومواقع التواصل الاجتماعي. وكذلك تقديم نسخة جديدة من جائزة "فطن" للإنتاج الإعلامي للطلاب والطالبات.

كما يسعى البرنامج وفقا لما أعلن في المؤتمر الصحفي إلى تفعيل الشراكات السابقة والتوسع في شراكات فاعلة جديدة مع العديد من الجهات المؤثرة مجتمعيا. كما سيتم تنفيذ ملتقى فطن التطوعي الثاني، ومبادرة تأهيل المدربين من القيادات التربوية، وصولا إلى إطلاق خدمات مركز الاستشارات للوصول إلى تحقيق استراتيجية الانماء والوقاية للمحافظة على استمرارية الطلاب والطالبات بصحة فكرية ونفسية واجتماعية سليمة. وتقديم الاستشارات الوقائية تعليميا ونفسيا واجتماعيا وأسريا وفقاً للتجارب الدولية.

وفيما يخص أبرز المنجزات التي حققها البرنامج كشف تقرير منجزات البرنامج عن وصول مجموع الخبراء والخبيرات إلى (405) خبراء وخبيرات، ويمثل عدد الخبيرات 54% من الاجمالي وذلك يفوق عدد الخبراء بواقع (35) خبيرة وقد كانت أعدادهن تتراوح ما بين (20 ـ1) خبيرة موزعة بين ادارات التعليم؛ حيث حظيت الادارة العامة للتعليم بمنطقة مكة المكرمة والشرقية بعدد (20) خبيرة يقابلها (14) خبيرا في نفس المنطقة. وفي المقابل تراوح اعداد الخبراء مابين (17 ـ1) خبيرا، حيث حظيت الادارة العامة للتعليم بمنطقة المدينة المنورة بعدد (17) خبيرا يقابلها (14) خبيرة في نفس المنطقة.