كوافيرة تدير مسكنها ومحلها للأعمال المنافية للآداب والدعارة وتقدم ابنتها القاصرة للزبائن

كوافيرة تدير مسكنها ومحلها للأعمال المنافية للآداب والدعارة وتقدم ابنتها القاصرة للزبائن كوافيرة تدير مسكنها ومحلها للأعمال المنافية للآداب والدعارة وتقدم ابنتها القاصرة للزبائن
أمر المستشار أشرف المغربي، المحامي العام لنيابات المنتزه، بحبس آداب تستخدم القاصرات وتقودها «كوافيرة» بمنطقة ميامي شرق الإسكندرية، وإخلاء سبيل قاصر وإيداعها إحدى دور الرعاية. البداية كانت معلومات توافرت لدى العميد محمد منير، رئيس قسم الآداب العامة بمديرية أمن الإسكندرية، تفيد قيام «س»، صاحبة محل كوافير، تدير مسكنها ومحلها للأعمال المنافية للآداب والدعارة. وبإجراء التحريات اللازمة تبين أن المتهمة تستقطب النسوة الساقطات وتتخذ من محلها ستارا لممارسة العلاقات الجنسية الحرام بين راغبي المتعة، وأنها تستقطب القاصرات وتقدمهن لراغبي المتعة نظير مبالغ مالية كبيرة سواء داخل محل الكوافير أو في مسكنها الخاص. وبعرض المعلومات على اللواء مصطفى النمر، مدير أمن الإسكندرية، وجَّه بسرعة تقنين الإجراءات ومداهمة محل ومسكن المتهمة. وعقب تقنين الإجراءات، داهمت قوة من مباحث قسم الآداب محل ومسكن المتهمة في توقيت متزامن، وألقي القبض على موظف وامرأة في وضع اختلاط جنسي كامل بغرفة مغلقة ملحقة بالكوافير، كما ألقي القبض على صاحبة المحل. وبمداهمة منزلها تم ضبط مصور، 28 سنة، يمارس الجنس مع فتاة لا تتعدى 16 سنة بإحدى غرف الشقة، تبين أنها ابنة المتهمة التي تم ضبطها داخل الكوافير. تم تحرير محضر بالواقعة، وبإحالة المتهمين لنيابة المنتزه قررت المتهمة الثانية أنها اتفقت مع الأولى «صاحبة الكوافير» على تكوين شبكة لممارسة الدعارة نظير أجر وتسهيل دعارة ابنتها القاصر. وفور انتهاء التحقيقات، قرر المستشار أشرف المغربي، حبس 3 متهمين وإخلاء سبيل آخر، ووجهت النيابة للمتهمة الأولى صاحبة الكوافير تهمة إدارة مسكن ومحل للدعارة وتسهيل الدعارة والاتجار بالبشر والاشتراك في هتك عرض قاصر. ووجهت لوالدة الفتاة تهمة ممارسة الدعارة وتسهيل هتك عرض ابنتها والاتجار بالبشر، وحبس المصور بتهمة ممارسة الدعارة وهتك عرض طفلة قاصر أقل من 18 سنة. وقررت النيابة إيداع الفتاة القاصر إحدى دور الرعاية المناسبة بالإسكندرية، وعرضها على الطب الشرعي.ض1

معلومات الكاتب

شبكة عيون الإخبارية