أخبار عاجلة

بالصور.. استغاثة أصحاب المخابز السياحية بالغربية: "هنسرّح العمالة"

مصراوي Masrawy

استغاثة أصحاب المخابز السياحية بالغربية (1)استغاثة أصحاب المخابز السياحية بالغربية (1)

استغاثة أصحاب المخابز السياحية بالغربية (2)استغاثة أصحاب المخابز السياحية بالغربية (2)

استغاثة أصحاب المخابز السياحية بالغربية (3)استغاثة أصحاب المخابز السياحية بالغربية (3)

استغاثة أصحاب المخابز السياحية بالغربية (4)استغاثة أصحاب المخابز السياحية بالغربية (4)

استغاثة أصحاب المخابز السياحية بالغربية (5)استغاثة أصحاب المخابز السياحية بالغربية (5)

استغاثة أصحاب المخابز السياحية بالغربية (6)استغاثة أصحاب المخابز السياحية بالغربية (6)

استغاثة أصحاب المخابز السياحية بالغربية (7)استغاثة أصحاب المخابز السياحية بالغربية (7)

الغربية- مروة شاهين:

يعاني أصحاب مخابز الخبز السياحي بمحافظة الغربية من تجاهل المسئولين لمطالبهم باستخراج التراخيص الرسمية، وعلى الرغم من دورهم الحيوي في الكثير من مناطق المحافظة، إلا أن الكثير منها غير مرخصة وغير مدعمة، وطالبوا اللواء أحمد ضيف صقر، محافظ الغربية، بالنظر في قوانين تراخيص المخابز وعدم التزامها بمساحات معينة حتى يتمكنوا من العمل بعدما قام الكثير منهم بغلق بعضها وتشريد العمالة .
ويقول إبراهيم الدسوقي، صاحب مخبز بمدينة بسيون: "إن أصحاب المخابز يواجهون أزمة انتهاء إجراءات التراخيص بسبب القوانين التي تلزم بإقامة المخبز على مساحة لا تقل عن 60 مترًا، ومعظم المخابز مقامة على مساحة لا تزيد عن 30 مترًا" .
وأشار الدسوقي إلى أن المخابز مطابقة للمواصفات الصحية والبيئية، حسب تقارير لجنة من مديرية ، ورغم أن الفرن لا تتجاوز مساحته 3 أمتار وآلة فرد الخبز تحتاج 60 سم ويوجد مخزن مرفق المخبز، إلا أن مجلس المدينة يرفض الترخيص لجميع المخابز ويفرض غرامات شهرية تتجاوز 500 جنيه كل شهر للعمل المخالف.
وأكد سعد الدين نصر، صاحب مخبز بمدينة بسيون، أن وقف التراخيص تضعهم في أزمة مالية لعدم استكمال دعم المخبز يضطرون إلى شراء مستلزماتهم من التجار بأعلى الأسعار مع ثبات سعر رغيف العيش للمستهلك على نصف جنيه قائلاً: "مينفعش أعلّي سعر رغيف العيش عن نص جنيه.. مش هيتباع ويشتري من التجار كل يوم بسعر جديد أعلى من القديم".
ونوه نصر بأنه اضطر إلى خفض عدد العمالة في المخبز من 8 عمال إلى 5 فقط يعملون باليومية بعد ارتفاع أسطوانة الغاز من 40 جنيهًا إلى 70، وزيادة الكهرباء 50%، وزيادة طن الدقيق إلى 4800 جنيه، غير مستلزمات الخبيز من خميرة وسكر وزيت ..
من جانبه أكد حمدي فتحي، نائب رئيس مدينة بسيون، أن أزمة التراخيص تواجه جميع المخابز المقامة مؤخرًا، وعددها تجاوز 102 مخبز على مستوى المركز، لأنها تلزم شروطًا معينة يجب توافرها داخل المخبز، ولا تتوافر شرط المساحة؛ لكننا مضطرون أن نلتزم بالقوانين ونطبق الشروط على أصحاب المخابز، مشيرًا إلى أنه يتم عمل محاضر لأصحاب المخابز ويتم تحصيل غرامات لاستمرار عملها دون تراخيص.

لمتابعة أهم وأحدث الأخبار اشترك الآن في خدمة مصراوي للرسائل القصيرة للاشتراكإضغط هنا

مصراوي Masrawy