أخبار عاجلة

صبَّاغ آسيوي يهتك عرض طفلة

صبَّاغ آسيوي يهتك عرض طفلة صبَّاغ آسيوي يهتك عرض طفلة

بإلحاح الاطفال المشاكسين، ورغبتهم الجامحة للهو والمتعة والمرح، نجحت طفلة عربية تبلغ من العمر 9 سنوات في انتزاع موافقة أمها بالخروج للعب أمام مقر سكنها، ونزلت بخطوات متسارعة البريئة نحو طفولتها وعالمها الخاص لتداعب عفويتها دون أن يحضرها الشك بأنها ستكون فريسة ذئب في قالب بشري ينتظرها عند البوابة الرئيسية للفيلا التي تسكنها العائلة، وتتعرض للمسات مسمومة لوثت براءتها.

وفي تفاصيل هذه القضية التي نظرتها محكمة الجنايات في دبي أمس، فان الطفلة تعرضت لاعتداء المتهم بينما كان يقوم بأعمال طلاء الباب الخارجي للفيلا التي تسكنها العائلة ضمن مجمع فلل لموظفين حكوميين، فأمسك بها، وهتك عرضها، وحاول جرها الى خلف الفيلا، لكنها قاومته وهربت منه مذعورة وهي تصرخ، وانطلقت نحو أمها لتقص عليها ما تعرضت له، ليصار الى ابلاغ الشرطة.الأم وفور تلقيها الخبر، أسرعت نحو المتهم، واستوقفته، واستجوبته بشأن تصرفه، لكنها لم تفهم منه شيئا بحكم اختلاف اللغة، فأخبرت عنه الشرطة التي ألقت القبض عليه وأحالته للنيابة.

بـ «سيلفي»

في شأن متصل، أحالت النيابة العامة إلى الجنايات أمس مراهقا عربياً بتهمة هتك عرض مديرة أميركية شابة، أثناء دخولها مصعد البناية التي تقطنها ليلاً. المتهم الذي يعمل طباخاً حاول بعُيد ولوجه المصعد فتح حوار مع المجني عليها وتظاهر بأنه يريد التقاط صورة «سلفي» معها فرفضت، قبل أن يهتك عرضها بإكراه حينما همَّت بالانصراف.