أخبار عاجلة

قرطام: وصف المسلمين بأنهم ليسوا من البشر إرهاب علني وبربرية

قرطام: وصف المسلمين بأنهم ليسوا من البشر إرهاب علني وبربرية قرطام: وصف المسلمين بأنهم ليسوا من البشر إرهاب علني وبربرية

التحرير

علق المهندس أكمل قرطام، رئيس حزب المحافظين، على تصريح عضو اللجنة الإدارية للحزب اليميني «ديمقراطيو السويد»، مارتن ستريد، الذي وصف المسلمين بأنهم غير بشريين 100%، قائلا إن تلك التصريحات تعتبر بربرية وهمجية، وفي حد ذاتها غير إنسانية.

وأكد قرطام أن وصف المسلمين بأنهم ليسوا بشر، تحريض على الكراهية وإساءة ضد المسلمين في كافة أنحاء العالم وعنصرية غير مبررة من شخص «جاهل»، يذكرنا بتصريحات «يوربا» بابا الفاتيكان في القرن الـ14 والذي كان من الداعين للحروب الصليبية وكان يقول على المسلم «نجس»، واعدًا كل من يقتل مسلمًا بدخول الجنة.

وأوضح «رئيس المحافظين»، أن القرآن الكريم كتاب قيم لم يفهمه كثير من الأمم، ربما أكثرهم المؤمنين أنفسهم، وسوف نرى من آيات الله في الآفاق وفِي أنفسنا حتي يتبين لكل ذي عقل أنه الحق، ونحن الآن نواجه هجمة بربرية عقائدية إرهابية، فليس الإرهاب قاصر على تنظيمات «داعش أو النصرة» فقط بل هناك إرهابيين من ديانات أخرى أمثال مارتن ستريد، يبثون سمومهم في عقول الآخرين، فأمثالهم لا يفقهون شيئا عن صحيح الدين الإسلامي.

وقال ستريد، وهو سياسي محلي من مدينة بورلانج، إن هناك مقياسا يتراوح بين 1 و100، أنت على أحد طرفي المقياس إنسان 100 %، وعلى الطرف الآخر محمدي 100%.. جميع المسلمين في مكان ما على هذا النطاق وأعضاء الجماعة الإرهابية "داعش" يقتربون من أن يكونوا 100 في المئة محمديين، على حد تعبيره.

جدير بالذكر أن مسلمين في مدينة نورشوبينغ السويدية، أقاموا دعوى قضائية ضد ستريد لأنه عمل على نشر الكراهية والعداوة بين الشعوب بتصريحاته.

التحرير