أخبار عاجلة

بالصور.. وزير السياحة ينهي جولته الميدانية بالأقصر‎

جانب من جولة الوزير التفقدية

جانب من جولة الوزير الميدانية

اختتم وزير السياحة يحيى راشد، اليوم الأحد، جولته الميدانية بمحافظة الأقصر، التي استمرت لأكثر من 10 ساعات، رافقه خلالها محافظ الأقصر محمد بدر، ووفد من هيئة تنشيط السياحة، وعدد من الخبراء السياحيين.

وتفقد الوزير عدد من الفنادق السياحية والمواقع الأثرية في محافظة الأقصر، لبحث استعدادات استضافة الأقصر لمؤتمر سياحة المدن المقرر يومي 30 و31 أكتوبر المقبل، والجلسة 104 للمجلس التنفيذي لمنظمة السياحة العالمية يومي 1 و2 نوفمبر القادم، وذلك عقب اختيار الأقصر عاصمة للسياحة العالمية لعام 2016.

وبدأ “راشد”، جولته بتفقد فندق شتيجنبرجر نايل بالاس، ثم تفقد فندق سونستا سان جورج، حيث تفقد القاعات الخاصة والتجهيزات داخل الفندقين، ثم توجه إلى البر الغربي لمدينة الأقصر، حيث تفقد معبدي هابو وحتشبسوت الفرعونيين، ومقبرة الفرعون الذهبي الملك توت عنخ آمون بوادي الملوك.

واستمع وزير السياحة، إلى شرح مفصل من مدير عام آثار الأقصر الدكتور مصطفى وزيري، عن المواقع الأثرية التي قام بزيارتها، كما صافح وزير الآثار عدد من السائحين الأجانب الذين تصادف تواجدهم أثناء توقيت الزيارة، حيث تبادل الأحاديث الودية معهم، وقام بالتقاط عدد من الصور التذكارية معهم.

كما توجه وزير السياحة إلي شارع السوق السياحي وسط مدينة الأقصر، حيث استمع إلي أصحاب البازارات السياحية، مؤكدًا لهم أن الوزارة تضع خطة طموحة لعودة السياحة إلي سابق معدلاتها في مدينة الأقصر، مطالبًا الجميع بالتكاتف من أجل إنجاح مؤتمر منظمة السياحة العالمية لكي يكون نقطة انطلاق لعودة السياحة إلى المدينة التاريخية.

كما عقد “راشد”، اجتماعًا مع ممثلي غرفة شركات السياحة وعدد من الخبراء السياحيين وأصحاب الفنادق والشركات السياحية بالأقصر، واستمع إلى مقترحاتهم بشأن زيادة حركة التوافد السياحي على الأقصر، حيث تم الاتفاق على تشكيل لجنة لتسويق الأقصر عالميًا، ووضع خطة لتدريب وتأهيل شباب الأقصر والعاملين في القطاعات السياحية، ودعم جمعية أصدقاء السائح لمحاربة السلوكيات السيئة ضد السائحين.

وأكد وزير السياحة، أنه سيتم دعم الأقصر بكل ما هو لازم خلال الشهرين القادمين، لتكون في أجمل ثيابها قبل مؤتمر منظمة السياحة العالمية، وحتى تكون الأقصر ممثلة للمظهر الجميل للسياحة المصرية وإرسال رسالة للعالم أن بلد آمنة ومتحضرة، وتشجيع دول العالم لكي يستثمروا وقتهم في الأقصر.

جانب من جولة الوزير التفقدية

جانب من جولة الوزير الميدانية

جانب من جولة الوزير الميدانية

جانب من جولة الوزير الميدانية

أونا