مارجريت عازر: حادث قتل الطبيب المسيحي بالغربية جنائي وليس طائفي

مارجريت عازر: حادث قتل الطبيب المسيحي بالغربية جنائي وليس طائفي مارجريت عازر: حادث قتل الطبيب المسيحي بالغربية جنائي وليس طائفي

مارجريت عازر

قالت النائبة مارجريت عازر، وكيل لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب، إن الطبيب المسيحي المقتول في طنطا «مجدي عطية»، راح ضحية جريمة جنائية، وليس بسبب عنف طائفي.

وأضافت مارجريت، في بيان صحفي اليوم، أنها زارت طنطا أمس الأربعاء بصحبة النواب، عبد الهادي القصبى رئيس لجنة التضامن الاجتماعي، وعبد المنعم العليمي، للوقوف على حقيقة الأحداث، موضحة أنه من المحتمل أن تكون الحادثة بسبب خلافات مالية، وأن تحقيقات النيابة العامة ستكشف عن ملابسات الجريمة بالتفصيل خلاف الأيام المقبلة.

وأوضحت أنهم التقوا اللواء أحمد ضيف صقر محافظ الغربية، واللواء نبيل عبد الفتاح مدير أمن الغربية، وأن المحافظ أوضح أنه أصدر تعليمات للجهات الأمنية لاتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة لسرعة ضبط الجناة وتقديمهم للعدالة، حتى يرتاح نسبيا أسرة المجني عليه، ويطمأنوا لوجود دولة العدالة والقانون وأن المجرم لن يفلت من العقاب.

وأوضح مدير الأمن أنه بالتنسيق مع مديرية أمن سوهاج تم ضبط الجناة، في أقل من 48 ساعة وأنه جاري استكمال التحقيق معهم لسرعة عرضهم على النيابة العامة، وفقا للبيان.

وأشارت عازر، إلى أنهم قدموا العزاء لأسرة المجني عليه في منزلهم، وأوضحوا لهم أن الأمن قبض على الجناة وسيقدموا إلى محاكمة عاجلة وعادلة.

أونا