أخبار عاجلة

طالب ثانوى يقتل زوجة والده فى المحلة بالغربية

طالب ثانوى يقتل زوجة والده فى المحلة بالغربية طالب ثانوى يقتل زوجة والده فى المحلة بالغربية
أنهى طالب ثانوى حياة زوجة والده بعد أن طعنها بسكين وقام بخنقها بإيشارب وتركها جثة هامدة وفر هاربا، وذلك لتهديدها لوالده بفضحه إثر مشاجرة نشبت بينهما، وتم ضبط المتهم واعترف بارتكابه للواقعة.

وكان اللواء نبيل عبد الفتاح مساعد وزير الداخلية مدير أمن الغربية قد تلقى إخطاراً من العميد طارق داود مأمور مركز المحلة بالعثور على جثة سيدة تدعى "أسماء .ا.ا" 25 سنة ربة منزل – زوجة "رفعت .ف.ا" 44 سنة مدرس – مقيمان بقرية عياش – دائرة المركز داخل شقتها ووجه مدير الأمن بسرعة فحص البلاغ وضبط مرتكبيه.

وانتقلت قيادات المديرية وإدارة البحث الجنائى وفرع الأمن العام بالغربية، وتبين تواجد الجثة بغرفة النوم مصابة ( جرح طعنى) وتواجد غطاء رأس ( ايشارب ) حول العنق وتلاحظ تواجد آثار دماء بأنحاء الشقة، وتم التحفظ على الجثة ومحل الواقعة، وتبين من خلال الفحص قيام المجنى عليها وزوجها بالتشاجر لخلافات زوجية بينهما وسابقة تعديه عليها بالضرب أكثر من مرة، وقيام زوجها بالاتصال بوالدها وطلب منه الحضور لمنزله لاصطحاب نجلته.

وبسؤال والد المتوفاة "أمين .ا.ا" 55 سنة فلاح – مقيم بقرية دنوشر – دائرة المركز، اتهم زوجها بارتكاب الواقعه لوجود خلافات زوجية بينهما، وتم ضبط المتهم ونفى مانسب إليه وقرر حدوث خلافات مع زوجته وقام بتهديدها بطردها من المنزل وتوجه لأداء صلاة المغرب ولدى عودته اكتشف وفاتها، وعلى أثر ذلك قام 60 من أقارب المجنى عليها واهالى قرية دنوشر بالتجمع أمام منزل المجنى عليها لتضررهم من الحادث ورغبتهم فى الانتقام من المتهم، وتم إفهامهم بضبط المتهم، واتخاذ الإجراءات القانونيه بشأنه، وتفهموا ذلك وانصرفوا، وانتقل أحمد نجيب رئيس نيابة مركز المحلة لمحل الواقعة، وتم إجراء معاينه للجثة ومسرح الحادث.

وقررنقل الجثه لمشرحة مستشفى المنشاوى العام بطنطا وندب الطبيب الشرعى لتشريحها لبيان سبب الوفاة والتصريح بالدفن عقب ذلك، وقررت النيابة حبس الزوج أربعة أيام احتياطياً على ذمة التحقيق، وتم تشكيل فريق بحث لكشف غموض الحادث، تحت إشراف اللواء إبراهيم عبد الغفار مدير المباحث الجنائية، قاده العقيد محمد عمارة رئيس فرع البحث الجنائى بالمحلة وسمنود، والرائد محمد البرلسى رئيس مباحث المركز وضباط وحدة المباحث، ووردت معلومات لضباط وحدة المباحث المركز بوجود خلافات عائلية بين المجني عليها وزوجها كما أضافت التحريات أن نجل زوجها "محمد .ف.م" 17سنة طالب ثانوي مقيم بشارع الموناليزا– دائرة قسم أول المحلة ( من مطلقته ) قد شوهد فى وقت معاصر لمقتل المجنى عليها أمام منزل والده وأنه هو مرتكب الواقعة، وعقب تقنين الإجراءات تم ضبط المتهم، واعترف بارتكاب الواقعة، وقرر انه حدثت مشادة كلامية بينه وبين زوجة والده لتهديدها له ولوالده بافتضاح أمرهما للخلافات السابقه وتعدى كل منهما على الأخر بالسب والشتم.

وعلي إثر ذلك قام باحضار سكين من المطبخ وقام بطعن المجنى عليها وخنقها بايشارب خاص بها ولاذ بالفرار، وقيامه بالقاء السكين المستخدم بترعة قرية عياش بالقرب من منزل والده، وتحرر المحضر 7848 إدارى مركز المحلة لسنة 2016، وباشر أحمد نجيب رئيس نيابة مركز المحلة التحقيق


>تشييع جثمان سيدة عثر عليها مقتولة فى شقتها بالمحلة وسط إجراءات أمنية مشددة
>

مصر 365