أخبار عاجلة

أخبار العراق..مصدر عراقى: العبادى وافق على استقالة وزير الداخلية

أخبار العراق..مصدر عراقى: العبادى وافق على استقالة وزير الداخلية أخبار العراق..مصدر عراقى: العبادى وافق على استقالة وزير الداخلية
كشف مصدر عراقى مطلع الأربعاء، عن موافقة رئيس الوزراء العراقى حيدر العبادى على استقالة وزير الداخلية محمد سالم الغبان.. فيما لم يصدر إعلان رسمى من مكتب رئيس الوزراء العراقى يؤكد ذلك.

وقال المصدر، فى تصريح صحفى الأربعاء، أن "رئيس الوزراء وافق على الاستقالة المقدمة من وزير الداخلية التى أعلن عنها الغبان خلال مؤتمر صحفى أمس".

كان وزير الداخلية العراقى محمد سالم الغبان أعلن أن الوكيل الإدارى والمالى للوزارة عقيل الخزعلى سيتولى مسؤولية الوزارة بديلاً عنه حتى يبت رئيس الوزراء العراقى حيدر العبادى فى الاستقالة التى قدمها له.. وقال الغبان- فى مؤتمر صحفى الثلاثاء- أنه قدم استقالته على خلفية التفجير الذى شهدته منطقة الكرادة وسط بغداد، وأنه ماضٍ فى موضوع استقالته وان تراجعه عنها مرهون بإصلاح المؤسسة الأمنية.

يذكر أن تفجير "الكرادة داخل" الإرهابى وقع فى الساعة الأولى من فجر /الأحد 3 يوليو/ بسيارة مفخخة، ووصف بأنه الحادث الإرهابى الأعنف الذى شهدته العاصمة العراقية منذ فترة، وأسفر عن مقتل 168 واصابة 185 آخرين إضافة إلى 81 جثة متفحمة يصعب التعرف على هوية أصحابها إلا بتحليل "دى أن ايه" وفق مصدر مسؤول بمجلس محافظة بغداد، ولم يصدر بيان رسمى بحصيلة الضحايا.. واستهدف التفجير مركزا تجاريا ومطعما بالشارع الرئيسى لمنطقة "الكرادة داخل" التى تضم كافة مكونات وطوائف العراق، وتسبب فى احتراق وتدمير ست بنايات والمحلات التجارية بها.

وكان البرلمان العراقى فشل فى 30 ابريل الماصى فى عقد جلسة لاستكمال تمرير "حكومة التكنوقراط" برئاسة حيدر العبادى والتى أبقى فيها على وزيرى الدفاع والداخلية، بسبب إصرار كتل سياسية على "المحاصصة" الحزبية ورفض تغيير وزرائها فى .. مما تسبب فى تعطيل عمل البرلمان ومغادرة النواب الأكراد إلى السليمانية وأربيل ودخول البرلمان فى اجازة تشريعية.

تجدر الاشارة إلى أن المحكمة الاتحادية العليا العراقية قضت يوم الثلاثاء 28 يونيو، بعدم الاعتداد بجلستى مجلس النواب العراقى فى أبريل الماضى محل الخلاف مابين هيئة رئاسة البرلمان وجبهة الإصلاح المعارضة.. واعتبرت جلسة 26 أبريل غير دستورية لانها عقدت فى أجواء مخالفة للدستور رغم توفر نصاب قانونى لعقدها، والتى تم خلالها الموافقة على تعيين خمسة وزراء جدد فى حكومة العبادى، وأكدت بطلان جلسة 14 أبريل التى أقالت هيئة رئاسة البرلمان لعدم اكتمال نصاب الحضور.. ووفقا لذلك تعود الأمور إلى ماكانت عليه قبل الأزمة التى عطلت عمل البرلمان الذى يستأنف جلساته بعد إجازة عيد الفطر المبارك.
>

مصر 365