أخبار عاجلة

الأمن يكشف حقيقة قنلة أولد ترافورد: جهاز تدريبي اشتبهنا فيه

الأمن يكشف حقيقة قنلة أولد ترافورد: جهاز تدريبي اشتبهنا فيه الأمن يكشف حقيقة قنلة أولد ترافورد: جهاز تدريبي اشتبهنا فيه

كشفت عدد من التقارير الصحفية أن القنبلة التي هددت أولد ترافورد أمس الأحد وأجلت مباراة مانشستر يونايتد وبورنموث ما هي إلا جهاز تدريبي.

واشتبهت الأجهزة الأمنية في جهاز بمرحاض الملعب فقامت بإخلاء ما يقرب من 75 ألف مشجع من مدرجات أولد ترافورد، وتم تأجيل أخر مباراة بالدوري الإنجليزي للشياطين الحمر مع بورنموث حتى مساء الثلاثاء.

وصرحت شرطة مانشستر يونايتد "الجهاز كان يشبه القنبلة إلى حد كبير لكنه لم يكن قنبلة، وما فعلناه كان الأمر الصائب".

وفيما بعد اكتشف أن ذلك الجهاز كان جهاز تدريبي ترك من قبل شركة خاصة بالخطأ أثناء تدريب على التعامل مع المتفجرات باستخدام الكلاب البوليسية.

في حين أن إد وودوارد المدير التنفيذي لمانشستر يونايتد قال بأن النادي سيحقق في الحادثة ويتخذ قرارات ضد المتسببين في ذلك إن وجد، مشيرا إلى أن النادي يهتم بالسلامة أكثر من أي شيء أخر.

ويواجه مانشستر يونايتد ما يقرب من خسارة 3 ملايين جنيه استرليني لتعويض من دفعوا ثمن التذاكر لحضور المباراة يوم الأحد ولن يتمكنوا من حضور مباراة الثلاثاء.

فيديو اليوم السابع